سياسة

اشتباكات بين قوات الجيش السوري وعناصر داعش شرقي حمص.. وغارات لطيران الجيش السوري على السخنة

اشتباكات بين قوات الجيش السوري وعناصر داعش شرقي حمص.. وغارات لطيران الجيش السوري على السخنة

شنَّ طيران الجيش السوري اليوم، عدة غارات جوية شرقي حمص، فيما دارت اشتباكات بين تنظيم الدولة “داعش” وقوات الجيش السوري في الريف الشرقي لحمص.

غارات واشتباكات شرقي حمص
قال مصادر مطلعة في البادية السورية حمزة العنزي إنَّ الغارات الجوية استهدفت محيط مدينة السخنة في ريف حمص الشرقي، دون معرفة حجم الخسائر.

وأضاف المصدر أنَّ اشتباكات عنيفة دارت بين قوات الجيش السوري وتنظيم الدولة “داعش” في محيط المحطة الثانية الحرارية، وسط أنباء عن سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف الطرفين.

وفي سياق متصل لفت المصدر إلى أنَّ قوات الجيش السوري فقدت الاتصال بمجموعة من عناصرها في منطقة القليع في بادية السخنة شرقي حمص، أثناء بحث المجموعة عن فطر الكمأة، فيما يرّجح أن تكون المجموعة البالغ عددها 22 عنصراً تعرّضت للخطف من قبل عناصر تنظيم الدولة “داعش”.

الجيش يرسل تعزيزات من القوات الرديفة لشرقي حمص
قال مصدر مطلع إنَّ قوات الجيش السوري أرسلت تعزيزات عسكرية من قوات “سرايا العرين” إلى محيط مدينة تدمر شرقي حمص، بهدف ملاحقة عناصر التنظيم في المنطقة.

ولفت المصدر إلى أنَّ التعزيزات تألفت من عشرات العناصر، وعدد من الآليات العسكرية المتنوعة، بالإضافة لباصات وسيارات مثبت عليها رشاشات ثقيلة.

يُذكر أنَّ هدف الجيش السوري من عملياته في ريف حمص الشرقي هو القضاء على فلول ومجموعات تنظيم الدولة “داعش” في المنطقة، وإغلاق طرق التهريب التي يعتمدها التجار لنقل البضائع والمحروقات إلى مخيم الركبان على الحدود السورية الأردنية

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق