أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / محكمة عراقية تقضي بإعدام فرنسي ثامن بتهمة الانتماء لداعش رغم اعتراض فرنسا على قرار الاعدام

محكمة عراقية تقضي بإعدام فرنسي ثامن بتهمة الانتماء لداعش رغم اعتراض فرنسا على قرار الاعدام

محكمة عراقية تقضي بإعدام فرنسي ثامن بتهمة الانتماء لداعش رغم اعتراض فرنسا على قرار الاعدام

أصدر القضاء العراقي اليوم حكما بإعدام فرنسي ثامن بتهمة الانتماء لتنظيم الدولة الإسلامية، ومصادر إعلامية تشير إلى أن “هناك فرنسيا تاسعا قيد المحاكمة الآن”. وتعارض فرنسا تنفيذ عقوبة الإعدام بحق عناصر “داعش” الفرنسيين.
نقل موقع “السومرية نيوز” العراقي الإخباري عن مصدر لم يسمه القول إن “احدى المحاكم العراقية أصدرت اليوم (الأحد الثاني من حزيران/ يونيو 2019)، حكماً بإعدام فرنسي ثامن انتمى إلى تنظيم داعش”. وأضاف المصدر أن “هناك فرنسياً تاسعا قيد المحاكمة الآن”. يذكر أن القضاء العراقي أصدر في وقت سابق حكما بإعدام سبعة فرنسيين انتموا إلى تنظيم “داعش”، فيما اعترضت الحكومة الفرنسية على تلك الأحكام، وأكدت أنها تحاول تخفيفها.

وكان وزير الخارجية الفرنسية جان إيف لودريان قد أعلن الثلاثاء(28 ايار/ مايو 2019) أن بلاده تكثف جهودها لتجنيب أربعة مقاتلين فرنسيين حكم عليهم في العراق بالإعدام لانتمائهم إلى تنظيم “الدولة الإسلامية”، تنفيذ العقوبة. وقال الوزير الفرنسي في حديث إلى إذاعة “فرانس انتر”، “نكثّف خطواتنا من أجل تجنيب هؤلاء الفرنسيين الأربعة عقوبة الإعدام”.

وأضاف “نحن نعارض حكم الإعدام وقد قلنا ذلك (…). وأنا نفسي ذكّرت الرئيس العراقي برهم صالح بموقفنا”، بدون أن يذكر مزيداً من التفاصيل.

وكانت محكمة في قد اصدرت حكما بالإعدام على سابع فرنسي خلال أربعة أيام، بتهمة الانتماء إلى تنظيم “الدولة الإسلامية”، بحسب مراسلة لوكالة فرانس برس في المحكمة. والمدان هو ياسين صقم (29 عاما) المنحدر من بلدة لونيل في جنوب فرنسا، وأحد أشهر عناصر داعش في الإعلام الفرنسي، الذي تسلمه العراق من سوريا في نهاية كانون الثاني/يناير الماضي.

وقبله بنحو ساعة، أصدرت المحكمة نفسها حكماً بالإعدام على التونسي محمد بريري الذي نقل من سوريا إلى العراق في شباط/ فبراير الماضي مع 11 عنصر داعشيا فرنسيا، وتبين خلال محاكمته الأربعاء أنه كان مقيما في فرنسا ولا يحمل جنسيتها.

وأصدر القضاء العراقي على مدى ثلاثة أيام، أحكام إعدام بحق ستة فرنسيين دينوا بالانتماء إلى تنظيم “الدولة الإسلامية”.

تجدر الإشارة إلى أن المحاكم العراقية أصدرت بالفعل، أحكاما بحق أكثر من 500 أجنبي من عناصر داعش نساء ورجالا، لكن لم يتم إعدام أي منهم حتى الآن. وبين المدانين بلجيكيان حكم عليهم بالإعدام وألمانية صدر بحقها حكم بالإعدام ثم تحول بعد الاستئناف إلى السجن المؤبد