الرئيسية / أخبار / شعوب الشهباء وعفرين بصوت واحد “بوحدة الشعوب سنطرد المحتل التركي “

شعوب الشهباء وعفرين بصوت واحد “بوحدة الشعوب سنطرد المحتل التركي “

شعوب الشهباء وعفرين بصوت واحد “بوحدة الشعوب سنطرد المحتل التركي ”

خرج اليوم الآلاف من شعوب الشهباء وعفرين في مظاهرة حاشدة ضد انتهاكات المحتل التركي في عفرين والشهباء وبالأخص مدينة تل رفعت حيث استهدفها المحتل التركي بقذائفه الغادرة مستهدفا ً بذلك المدنيين .

وبدأت المظاهرة في بداية قرية بابنس. التابعة لناحية فافين في الشهباء بالقرب من ملعب القرية وتوجه المتظاهرين نحو ساحة القرية مرددين شعارات تهتف بحرية أوطانهم المسلوبة ولافتات كتب عليها “لا للصمت الدولي لا للإحتلال التركي للشمال السوري ،عفرين تغتصب والعالم يتفرج ،عفرين كلها آفيستا
ونحن كلنا آفيستا “.

وبعد الوقوف دقيقة صمت ألقيت كلمة باسم نورشان حسين باسم مجلس عفرين والتي نددت بدورها انتهاكات التركي في عفرين والشهباء وبالصمت الدولي إزاء جرائم أردوغان بحق الشعوب المضطهدة.

ومن ثم قرأ بيان باسم مجلس الشهباء “أحمد سلامة ” وجاء في نص البيان :

” تحية لكم وفي البداية نحي جميع عوائل الشهداء ،ونستذكر كل شهداء الحرية الذين ضحوا بأنفسهم من أجل أن نعيش بأمن وسلام ، وقاوموا الاحتلال والإرهاب حتى آخر رمق من دماءهم لتحرير الأرض من رجسهم ، كما نحي صمودكم أيها الشعب العظيم هنا على أرض الشهباء رغم الظروف الصعبة متحدين الحصار وقساوة العيش آملين العودة إلى عفرين والشهباء المحتلتين .
إن الدولة الفاشية التركية الداعمة للإرهاب و التي احتلت أجزاء غالية من الشمال السوري و آخرها مدينة عفرين السلام و ارتكبت المجازر بحق أبناءها و ما زالت مستمرة بانتهاكاتها ضد المدنيين العزّل من خطف و قتل و اعتداء على الشيوخ و النساء و تقوم بتهجير سكانها الأصليين و توطين المرتزقة لإخلاء المدينة من أهلها الأصليين و استكمال تغيير ديمغرافيتها و فرض سياسة التتريك و تغيير معالمها تمهيداً لضمها إلى تركيا.
لم تكتفي الدولة المجرمة بالاحتلال بل تقوم يومياً بقصف مناطق الشهباء و قراها و قتل المدنيين الذين هجروا قسرياً من ديارهم و لجأوا إلى الشهباء لإبعادهم مرة أخرى عن عفرين و زرع الخوف و الرعب في نفوسهم .
كما تستمر تركيا ضمن حملة كبرى بقصف جنوب كردستان و شمال كردستان مستهدفة القرى الآمنة بالطائرات الحربية و بالتعاون مع بعض الخونة لفرض سياسة الاستسلام و انتقاماً من أبناء شعبنا الذين قهروا مرتزقة داعش في شمال و شرق سوريا بفضل قوات سوريا الديمقراطية .
و اليوم تستمر تركيا بحرب اقتصادية و من خلال خلاياها من بقايا داعش بحرق آلاف الهكتارات من المحاصيل الزراعية في شمال و شرق سورية و الشهباء مستهدفة قوت أطفالنا و شعبنا.
أننا في مجلس الشهباء وبكل مكونات الشهباء مستمرون في النضال ضد اﻻحتﻻل التركي وندعو شعوب شرق وشمال سوريا والشعب الكردستاني الوقوف صفاً واحداً ضد المحتل ونحن عازمون على تحقيق النصر وبروح مقاومة العصر ومقاومة شيلادزة سنفشل كل مخططات تركية العدوانية ونحرر كل شبر احتلتها وعلى رأسها مدينة عفرين .
كما ندين صمت حكومة إقليم كردستان تجاه جرائم الدولية التركية بحق شعبنا كما ندين صمت المجتمع الدولي وعلى رأسها منظمة اﻷمم المتحدة ومجلس اﻻتحاد اﻷوربي ولجان حقوق اﻻنسان تجاه الحرب وسياسة التتريك التي تنتهجها الدولة التركية ومرتزقتها بحق أهلنا في شمال وشرق سوريا عامة وعفرين والشهباء خاصة .
تحية من مقاومة العصر في عفرين إلى مقاومة شيلادزة تجاه المحتل التركي ” .

وانتهت المظاهرة بترديد الشعارات التي تنادي بحرية الشهباء وعفرين .

وكالة وجه الحق ١٥-٦-٢٠١٩ rûmaf