الرئيسية / أخبار محلية / شاب يلقي بنفسه منتحراً في حي الميدان بدمشق!

شاب يلقي بنفسه منتحراً في حي الميدان بدمشق!

شاب يلقي بنفسه منتحراً في حي الميدان بدمشق!

ألقى شاب يبلغ من العمر 18 عاماً بنفسه من على سطح بناء قرب مشفى المهايني في منطقة الميدان بدمشق، ما أدى لوفاته على الفور.

وتداول سكان المنطقة أن الشاب انتحر دون معرفة الأسباب التي دفعته إلى فعلته.

ونقلت جثة الشاب إلى مشفى المهايني بداية ثم إلى مشفى المتجهد، على أن يتم تشريح الجثة وتقديم مزيد من التفاصيل.

وتناقلت وسائل التواصل الاجتماعي المحلية خبر الانتحار، واختلفت التعليقات على الحادثة إلا أن معظم المعلقين أثاروا قضية الاكتئاب التي يعاني منها الشباب السوري بشكل عام، إثر الصعوبات الجمة التي تواجههم.

وكتب أحد المعلقين أن السبب قد يكون امتحانات البكالوريا، بعد بدأت امتحانات الدورة التكميلية. بالمقابل، عزا آخرون سبب الانتحار إلى خلل نفسي يعاني منه الشاب.

ويعاني سكان دمشق وباقي المدن السورية من ظروف اقتصادية وأمنية صعبة، إثر غلاء المعيشة، وملاحقة أجهزة الامن للشباب المطلوبين للخدمة الإلزامية أو لأحد الأفرع الأمنية.

وكثرت حالات الانتحار في البلاد في الآونة الأخيرة، وسجلت ثلاث حالات خلال امتحانات البكالوريا السابقة.

ومع تزايد هذه الظاهرة، أنشأ عدد من الشباب السوريين صفحة أطلقت على نفسها اسم «التنظيم السوري لمنع الانتحار»، وهم عبارة عن مجموعة من المتطوعين الذين يبدون استعدادهم لسماع أي شخص يعاني من اضطرابات نفسية ويفكر بالانتحار، ويحاولون نصحه وإرشاده ليعدل عن الفكرة.

وتقول أرقام غير رسمية أن هناك أكثر من 100 حالة انتحار في سوريا منذ مطلع العام 2019، ويرى محللون أن الرقم مبالغ فيه بعض الشيء، مع ذلك لا ينفون خطورة الوضع النفسي لدى الشباب السوري، وتوجههم نحو سلوك عنفي اتجاه الآخرين، واتجاه أنفسهم