أخبار دوليةسياسة

رئيس بلدية أنقرة يدعو لتدريب السوريين ثم إرسالهم للقتال بسوريا

رئيس بلدية أنقرة يدعو لتدريب السوريين ثم إرسالهم للقتال بسوريا

في تصريحات أثارت الجدل في تركيا، دعا رئيس بلدية أنقرة الكبرى السابق، مليح كوكجك، إلى تسليح السوريين في بلادهوإعادتهم لسوريا.

وأعرب كوكجك الذي يعتبر حليفاً للرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، عبر تغريدات نشرها على حسابه في “تويتر”، عن تأييده لفكرة تدريب الشباب السوري، ممن هم أقل من سن 35 سنة في معسكرات داخل أراضي تركيا، ومن ثم إرسالهم إلى سوريا للقتال.

السوريون في المقاهي وعلى الشواطئ
وأوضح “ما يثير غضبي هو أن الشباب السوريين في تركيا الذين بسن العسكرية يجلسون في المقاهي وعلى الشواطئ، وأنا لست ضد وجودهم في بلادي كلاجئين، ولكن يغضبني أننا نحارب لأجلهم وهم في المقاهي وعلى الشواطئ”.

واعتبر كوكجك أنه “لا بد من سياسة جديدة” في تركيا تجاه اللاجئين السوريين، مؤكداً على بقاء الرجال والنساء السوريين المتجاوزين سن 35 عاما والأطفال أيضا في البلاد مع اعتبارهم ضيوفا.

من يرفض.. يرحل
وقال مليح كوكجك: “يجب أن يتم إرسال الشباب السوري الموجود في تركيا، إلى معسكرات تدريب يتم تأسيسها داخل تركيا، ويتم إبلاغهم عن طريق الجمعيات المسؤولة عن السوريين في عموم تركيا وإبلاغهم بأنه سيتم ترحيل أي شاب سوري يرفض ذلك بشكل فوري”.

من جهته رفض وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، المقترح، واصفاً إياه بالاقتراح الركيك ولا يمكن القيام به وتطبيقه، قائلاً “لا يمكن إجبار السوريين الفارين على العودة وحمل السلاح”.

وبحسب وسائل إعلام تركية من المتوقع أن يتولى كوكجك، المستقيل من رئاسة بلدية أنقرة في عام 2017، منصب نائب رئيس حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، وسيشغل هذا المنصب بتعليمات من أردوغان نفسه، الذي يتزعم الحزب الحاكم، في التشكيل الجديد الذي سيشهده “العدالة والتنمية”.

المصدر المرصد السوري

وكالة وجه الحق -31-7-2019-Rumaf

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق