الرئيسية / أخبار / غضب الزيتون تتبنى عملية تصفية مرتزقة في جرابلس

غضب الزيتون تتبنى عملية تصفية مرتزقة في جرابلس

غضب الزيتون تتبنى عملية تصفية مرتزقة في جرابلس

وجاء في البيان :

إلى الرأي العام
بات من المؤكد أن المرتزقة الذين قدموا من جميع أصقاع سوريا تاركين خلفهم مدنهم وقراهم، وتجمعوا في عفرين الطاهرة لنهب وسلب الممتلكات والاعتداء على أهالينا لم يعد باستطاعتهم حماية أنفسهم من عمليات مقاتلينا الذين انتشروا في جميع مناطق وقرى عفرين والشمال السوري، وينفذون العمليات الانتقامية الواحدة تلو الأخرى.
ومن ضمن عمليات مقاتلينا المنتشرين في الشمال المحتل بتاريخ 10/8/2019 في مدينة جرابلس بتصفية المرتزق فيصل حجو أبو قيس من مرتزقة السلطان مراد حيث كان يعتقد المرتزق أن أفعاله الاجرامية وأفعال بقية المرتزقة بحق أهلنا ستكون بلا عقاب، حيث لم يتعظ من العمليات العقابية التي نفذناها بحق المرتزقة سابقاً، لذا أن عملية قتله رسالة واضحة إلى جميع المرتزقة بأن مقاتلينا سيصلون إليهم آجلاً أم عاجلاً، وسيتخذون بحقهم الاجراء المناسب.
غرفة عمليات غضب الزيتون