أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / تقرير يتهم الرئاسة و الاستخبارات التركية بتقديم معلومات كاذبة حول الكرد والمعارضين السياسيين لها إلى الإدارة الأمريكية

تقرير يتهم الرئاسة و الاستخبارات التركية بتقديم معلومات كاذبة حول الكرد والمعارضين السياسيين لها إلى الإدارة الأمريكية

تقرير يتهم الرئاسة و الاستخبارات التركية بتقديم معلومات كاذبة حول الكرد والمعارضين السياسيين لها إلى الإدارة الأمريكية

طالعت فدنك نيوز تقريراً مشترك لصحيفة ناشيونال انترست والمعهد الأمريكي للمشاريع وصف السلطات والمخابرات التركية بالكاذبة لتقديمها الآلاف من المعلومات الخاطئة لأمريكا والمجتمع الدولي حول وحدات حماية الشعب الكردية وحزب العمال الكردستاني وجماعات أخرى من أجل مصالحها السياسية دون الاهتمام للأعراف الدبلوماسية.
فمنذ الانقلاب الفاشل في عام 2016 قام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بتزويد الإدارة الأمريكية بمعلومات مضللة حول الداعية فتح الله غولن بالأضافة إلى معلومات استخبارتية عن معارضيه السياسيين في الداخل من أجل تبرير عمليات الاعتقال التي طالت أكثر من 70ألف تركي.
استند التقرير الذي طالعته فدنك نيوز إلى معلومات قدمتها وزارة العدل الأمريكية أفادت بأن الرئاسة التركية والاستخبارات التركية قدمت معلومات كاذبة وغير صحيحة حول معارضيها لكسب الدعم الأمريكي من أجل تسليم انقرة معارضين آتراك.
اتهمت وزارة العدل الأمريكية الرئيس التركي رجب طيب اردوغان بقيادة عمليات اعتقال واسعة طالت سياسيين بارزين من الحزب الكردي المعارض في البلاد بتهمة دعم الإرهاب.
والجدير بالذكر أن تركيا رسخت على مدار عقود طويلة العداء للأكراد عبر سلسلة طويلة من الاتهامات، التي اعتمدت على صنع فجوة بين الأكراد ومحيطهم العربي للحيلولة بينهم وبين طموحهم بإقامة دولتهم القومية وازداد هذا العداء في فترة حكم الرئيس الحالي أردوغان.

المصدر صدى الواقع

وكالة وجه الحق -15-8-2019-Rumaf