الرئيسية / أخبار / بعد تسليم خان شيخون… الائتلاف يُلمّع صورة أردوغان والأتراك يتهمون السوريين بالتسكع والتافهين!

بعد تسليم خان شيخون… الائتلاف يُلمّع صورة أردوغان والأتراك يتهمون السوريين بالتسكع والتافهين!

بعد تسليم خان شيخون… الائتلاف يُلمّع صورة أردوغان والأتراك يتهمون السوريين بالتسكع والتافهين!

بعد الصفقة الروسية – التركية التي انتهت بتسليم مدينة #خان_شيخون ومنع تركيا دخول فصائل الجيش الحر عبر منعهم من قِبل تنظيم هيئة تحرير الشام (جبهة النُصرة) سابقاً. لا تزال المعارضة التي تتّخذ من #اسطنبول مقراً لها في اللعب بمصير أرواح الشعب السوري بناءً على الدعم المُقدّم لهم من تركيا يظهر ما يُسمى المتحدّث باسم هيئة التفاوض السورية ” يحيى العريضي ” ويقول أن تركيا لن تبيع السوريين برخيص!!!”
في حين يخرج البعض ممن يحسبون على الإدارة التركية ويوجهون كلمات قاسية بحق السوريين وخاصةً أهالي إدلب
فالتركي (صبري علي أوغلو) يرسل رسالة عبر لسان أردوغان لأهالي #إدلب حيث يقول:
تركيا فعلت ما بوسعها لحماية السوريين؟؟!!
ويصف السوريين بأنهم تافهين ومتسكعين في شوارع تركيا وأوربا. ويضيف هل تريدون من تركيا أن تخوض حرباً نيابةً عنكم ضد روسيا والنظام؟؟!!
التاريخ مهم جداً ومن ينكر التاريخ ستكون خسارته متتالية وكبيرة
فمنذ بداية الأزمة السورية خرجت تركيا إلى الساحة وكانت تُردّد مقولة ( الخط الأحمر )!!!!! فقبل مقايضة أي مدينة مع النظام البعثي والروس وبيع المعارضة والشعب الذي كان فيها النظام البعثي وروسيا وتركيا يتناوبون في سفك الدم السوري كان الأتراك يرددون باستمرار مقولة الخط الأحمر. فكانت #حلب أول الخطوط الحمراء التي تمّت مقايضتها بناءً على توافق المصالح بين النظام والروس من جهة وبين تركيا من جهةٍ أخرى والتقائهما مع بعضهما البعض. حيث تمّ ترحيل آلاف السوريين من مدينة حلب أي من منازلهم وبيوتهم إلى أماكن أخرى. وبدأت مسألة الخط الأحمر تُمارس في كل صفقة بين الأطراف الثلاثة الآنفة الذكر حتى أنّ تم تسليم خان شيخون إلى النظام ومنع فصائل الجيش الحر مساعدة أهاليهم كون أن تركيا أمرت جبهة النصرة بمنع دخول أي فصيل من فصائل الجيش الحر لتقديم المساعدة.
ولكن يبدو أن المقايضة لن تتوقف عند مدينة خان شيخون بل ستكون هناك مقايضات أخرى.
فتركيا تُعتبر دولة احتلالية فلا يهمها مصير الشعوب وإنما مصلحتها فقط لذلك يجب على من كان يتأمل خيراً منها أن يراجع ما حصل طيلة ثمان سنوات من الحرب وكيف لعبت تركيا الدور السلبي في الأزمة السورية بناءً على اتفاقيات سرية بين تركيا والنظام البعثي الذي يهدف إلى سفك الدم السوري.

فما هو موقف الشعب والفصائل الأخرى من تركيا وجبهة النصرة اللتان تتسببان بكل هذه المآسي بحق السوريين؟؟!!

#شبكة_نشطاء_عفرين