الرئيسية / أخبار دولية / تركيا تفرج عن المسئول الأول عن تنظيم داعش والملقب بـ«أبو حنظلة»

تركيا تفرج عن المسئول الأول عن تنظيم داعش والملقب بـ«أبو حنظلة»

تركيا تفرج عن المسئول الأول عن تنظيم داعش والملقب بـ«أبو حنظلة»

أصدر القضاء التركي، قرارًا بإسقاط عقوبة السجن 12 عامًا و6 أشهر عن العضو البارز بقيادات تنظيم «داعش»، خالص بايانجوك، الملقب بـ«أبو حنظلة»، الذي حُكم عليه بتهمة إنشاء وإدارة منظمة إرهابية.

وأصدرت محكمة الجنايات بمدينة صقاريا التركية حكمًا قبل عدة أشهر بسجن «أبو حنظلة» لمدة 12 سنة و6 أشهر، فيما قامت الدائرة الثانية لمحكمة جنايات إسطنبول بقبول الطعن، الذي قدم على الحكم.

وأصدرت محكمة جنايات إسطنبول قرارًا بإلغاء حكم السجن الصادر بحق «أبو حنظلة»، فيما سيتم عقد جلسة جديدة مع «أبو حنظلة» عبر نظام التواصل الصوتي والبصري بالكاميرات من داخل السجن.

وقال «أبو حنظلة»، أثناء دفاعه عن نفسه، إن هذا النظام مخطئ، ولا أحد يبالي بكلمات دفاعه عن نفسه.

يذكر أن قوات الأمن التركية ألقت القبض على «أبو حنظلة» عام 2008 أثناء تخطيطه للهجوم الثاني على الكنيس اليهودي في إسطنبول، وتم الإفراج عنه من قبل القضاء.

وأعيد اعتقاله مرة أخرى عام 2011 أثناء إحدى الحملات الأمنية وأطلق سراحه بعدها.

وفي عام 2014، تم القبض عليه بسبب حديثه عن سيارات أجهزة الاستخبارات المحملة بالسلاح التى كانت في طريقها إلى سوريا، وأطلق سراحه أيضًا.

وفي عام 2015، تم اعتقاله بتهمة تشكيل تنظيم «داعش» داخل تركيا ليفرج عنه عام 2016.

وفي عام 2017، ألقت قوات الأمن التركية القبض عليه للمرة الرابعة، بتهمة التورط في هجمات سروج وأنقرة، التي حدثت عام 2015، ليطلق سراحه عام 2017.

وفى مايو 2017، تم اعتقاله بتهمة مسئوليته عن تنظيم «داعش» في تركيا.

وأثبتت التحقيقات أن «أبو حنظلة» أقام مسجدًا بمدينة أدا بازاري التابعة لصقاريا، لعقد الاجتماعات الخاصة بالتنظيم واستقطاب «مجاهدين» إلى داخل إسطنبول.

المصدر.تركيا الأن