الرئيسية / أخبار / تركيا تدعي محاربة الإرهاب وتزج المختلين عقليا في سجونها على أنهم دواعش

تركيا تدعي محاربة الإرهاب وتزج المختلين عقليا في سجونها على أنهم دواعش

تركيا تدعي محاربة الإرهاب وتزج المختلين عقليا في سجونها على أنهم دواعش

بعد القبض على أبو بكر البغدادي من قبل قوات أميريكية خاصة وبمساعدة قوات سوريا الديمقراطية في قرية صغيرة في ريف إدلب والتي تبعد فقط ٥كم عن الحدود التركية السورية ومحاولةً منها تغطية جرائمها في حماية أخطر الإرهابيين الآن تركيا تدعي محاربة الإرهاب وتلقي القبض على شخص ٍ مختل عقلياً وتزج به بالسجن على أنه داعشي ،وبحسب المصادر التي وردتنا بأن الشخص مختل عقلياً ويعترف بالفيديو المرفق بأنه داعشي طمعاً بالمأكل والمشرب الذي سيقدموه له في السجن .

لم تتوانى مرتزقة المحتل التركي على فبركة الفيديوهات الكاذبة والآن تستخدم البسطاء وتجبرهم على الإعتراف بأشياء لم يقترفوها حقاً مستغلين سوء الأوضاع المعيشية في مناطق المحتل التركي المحتلة في ريف حلب الشمالي .
ومنذ يومين ادّعا مسؤول تركي بأنهم ألقوا القبض على شقيقة أبو بكر البغدادي “رسمية عواد ” في مدينة إعزاز المحتلة من قبل تركيا ،والسؤال هنا لما انتظرت تركيا كل هذه المدة لتلقي القبض على عناصر من تنظيم داعش .

رسمية عواد

الإجابة واضحة وهي بأن تركيا تريد تلميع صورتها المشوهة أمام أنظار العالم الذي عرف ماهية الدولة التركية ألا وهي الراعية الرسمية لداعش .

تقرير ندى عدنان