المجتمع

تنويه من وكالة روماف إلى صحيفة روناهي .

روماف- rumaf

10-5-2016

إعداد: صبحي خليل

ذكرت صحيفة روناهي في العدد (292) الأربعاء 11 أيار 2016 تقريراً بعنوان “مناطق الشهباء المحررة .. انطلاقة قوية نحو البناء والاستقرار” وخاصةً في الفقرة “اختفاء المظاهر المسلحة أهم سمات الأمن”

حيث يقول كاتبي التقرير ” حسين عفريني و صلاح إيبو”  في أحدى فقراتها:

وكان يتم تنظيم الحياة اليومية سابقاً عبر مجالس محلية تابعة لما يسمى بمجلس محافظة حلب الحرة, وهذه المجالس ما تزال قائمة حالياً في بعض القرى المحررة , حيث لم تعمل الإدارة الجديدة على طمس كل ما هو قديم, بل عملت على بناء جسور التواصل معهم حيث يتم التنسيق والمشاركة بين المجلسين في بعض المناطق, ولا سيما فيما يخص الوضع الخدمي وتوزيع المعونات على الأهالي و مثال ذلك قريتي كفرناصح والشهابية.

تنويه من وكالة روماف إلى صحيفة روناهي على الخطأ  الذي ورد في هذا العدد(292) في صفحة تقارير وتحقيقات في فقرة ” مجلس محافظة حلب الحرة وما تزال قائمة ويتم التنسيق والمشاركة بين المجلسين في بعض المناطق”, هذه المعلومة خاطئة لا صحة لها.

حررت تلك المناطق على يد جيش الثوار المنضوية تحت راية قوات سوريا الديمقراطية ولم يبقى في مناطق الشهباء المحررة أي أثر لتلك المجالس, عملت مجلس إدارة مناطق الشهباء لوحدها ومازالت تعمل حتى الآن.

وفي النهاية نشكر جهود مؤسسة روناهي على اهتمامها على مناطق الشهباء.

10-5-2016

DSC03053 DSC03054 DSC03055  

 

 

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق