تقارير وتحقيقات

نداء من قيادي في مارع يدعو لوقف الهجمات على الشيخ مقصود

روماف -rûmaf

30 / 5 / 2016

وردت إلى المرصد السوري لحقوق الإنسان نسخة من نداء وجهه القيادي في الجبهة الشامية أبو الوليد المارعي، والذي دعا فيه الفصائل في محيط حي الشيخ مقصود بمدينة حلب، بالكف عن هجومها على الحي، وعلل سبب الدعوة بأن هذا الهجوم قد يغلق غرب مارع في وجه عمليات نقل الجرحى والمقاتلين وعمليات إخراج الأطفال والنساء والنازحين من مارع نحو مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية، وقال القيادي في ندائه “” كل الفصائل الموجودة في محيط الشيخ مقصود، استخدموا عقلكم، ولا تقتلوا أهل مارع المحاصرين بهجومكم، فالهجوم الذين نفذتموه على الشيخ مقصود، يؤثر علينا في مارع من جهة الغرب، لأننا نخرج مصابينا عن طريق قوات سوريا الديمقراطية وأهلنا وأعراضنا نخرجهم عن طريق مناطقهم، وحتى الطعام يقومون بمساعدتنا في تأمينه ويقدمونه لنا، فلا داعي لهذا الهجوم على الشيخ مقصود، حاولوا تهدئة الوضع، لأن مارع شهدت أعنف هجوم من قبل داعش، فلوا أغلقت قوات سوريا الديمقراطية الطريق من غرب مارع كيف سيكون الوضع””.

 جدير بالذكر أن حي الشيخ مقصود شهد خلال الـ 48 ساعة الفائتة معارك عنيفة بين قوات سوريا الديمقراطية التي تشكل وحدات حماية الشعب الكردي عمادها من طرف، وفصائل إسلامية ومقاتلة من طرف آخر، في محيط الحي، والذي ترافق مع قصف بعشرات القذائف محلية الصنع من قبل الفصائل على مناطق في الحي، ما أسفر عن استشهاد 9 مواطنين بينهم 3 أطفال وسقوط عدد كبير من الجرحى، فيما قضى 6 مقاتلين على الأقل من الوحدات الكردية في الاشتباكات ذاتها.

30 / 5 / 2016

images

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق