الرئيسية » أخبار » إعلان عن تأسيس مجلس إدارة منطقة الباب في مدينة عفرين.

إعلان عن تأسيس مجلس إدارة منطقة الباب في مدينة عفرين.

 

روماف – rumaf

1-6-2016

تقرير: صبحي خليل

أعلن مجلس إدارة مناطق الشهباء عن تشكيل مجلس إدارة منطقة الباب في مدينة عفرين, وذلك تمام الساعة 11 صباحاً الموافق 1-6-2016 م , وبحضور نخبة من المثقفين وأهالي مناطق الشهباء ومن جميع المكونات ( كرد عرب تركمان), وتحت شعار ( يداً بيد نحو بناء مجتمع حر وديمقراطي ), وهدف من تشكيل مجلس إدارة منطقة الباب هي إدارة شؤون أهل المنطقة وذلك في سبيل إعادة اللحمة الأخوية والوطنية, وقد انتخب 20 عضوا والرئاسة مشتركة, وانبثق عنها عدة هيئات وهي (هيئة الداخلية- والصحة –والشباب –والصلح – وعوائل الشهداء – والإعلام).

وكما جاء في بيان مجلس إدارة منطقة الباب :

“في ظل الأوضاع المأساوية الذي يمر به وطننا الجريح سوريا , ونتيجة الحرب الدائرة في رحابها وعلى كل شبر من أرضننا , حصدت أرواح مئات الآلاف من القتلى والجرحى وتشألاف رد ونزوح الملايين من أبناء مناطقنا ضمن ظروف معيشية صعبة نتيجة تدخل الدول الإقليمية والدولية التي عملت على حماية مصالحها على حساب أهداف ثورتنا ودماء شعبنا من خلال دس الدسائس والفتن وإثارة النعرات الطائفية والمذهبية والأثنية , وزج الآلاف من المرتزقة والإرهابيين المتطرفين في الصراع الدائر على خيرات ومقدرات الشعب السوري عامة ومناطق الباب خاصة.

إن المجاميع الإرهابية التي تدعمها بعض القوة الإقليمية  التي ضربت كل المواثيق الدولية والإنسانية بعرض الحائط بغية تنفيذ مخططات أسيادها من خلال ضرب وتأليب مكونات المجتمع السوري بعضها ببعض في سبيل تمزيقه وتقسيمه.

لقد عانت منطقة الباب وأهلها ما عاناهُ كل السوريين على أيدي المرتزقة والإرهابيين منذ أكثر من أربع أعوام, أمام كل هذه الواقع الصعب والمرير لا يمكن أن نقف مكتوفي الأيدي أمام هذه الهجمات الوحشية التي جلبت لنا الولايات.

لقد بادرنا بالحوار والتواصل مع كافة المكونات والشرائح المجتمعية في المنطقة من كرد وعرب وتركمان وبدافع وجداني وأخلاقي وتاريخي .

نعلن عن تشكيل مجلس إدارة منطقة الباب لإدارة شؤون أهلنا ومنطقتنا  في سبيل إعادة اللحمة الأخوية والوطنية , ولن نقبل بأي جهة خارجية من التدخل في شؤوننا وحياتنا انطلاقا من هذه الرؤية ندعو ونناشد كل المخلصين والشرفاء من المنطقة وريفها المساهمة والمشاركة للالتفاف حول مجلسنا هذا لنكون يداً واحدا نحو بناء ما دمرتها ونسفتها تلك العصابات الإرهابية , من هنا نناشد قوات سوريا الديمقراطية التحرك باتجاه منطقة الباب وتحريرها من يدي المجموعات التكفيرية المتطرفة , لأنها القوة الوحيدة التي تمثل المجتمع السوري واستطاعت تحقيق انتصارات كبيرة على الإرهاب المدعومة من القوى الشر على أمل تحرير كل الجغرافيا السورية للوصول إلى مجتمع ديمقراطي تسوده العدالة والمساواة لكل السوريين”.

مجلس إدارة منطقة الباب.

1-6-2016

DSC03622   

     

شاهد أيضاً

تخريج دورة تدريبية لجبهة الأكراد في منبج

تخريج دورة تدريبية لجبهة الأكراد في منبج خرّجت اليوم أكاديمية الشهيد علاء جبو أول دورة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *