الرئيسية » تاريخ » تقرير: ارتفاع حصيلة المعتقلين لدى التنظيم إلى 800 معتقل من مناطق الشبهاء

تقرير: ارتفاع حصيلة المعتقلين لدى التنظيم إلى 800 معتقل من مناطق الشبهاء

تقرير حول حملة المداهمات والاعتقالات التي تقوم بها داعش في منطقة الباب بريف حلب الشمالي

ارتفاع حصيلة المعتقلين لدى التنظيم إلى 800 معتقل من مناطق الشبهاء

روماف – ٢١/٦/٢٠١٦

اعتقل تنظيم داعش الإرهابي يوم أمس الإثنين أكثر من 26 مدني من ريف حلب الشمالي ( مناطق الشهباء )

وقتل أربعة آخرين بغية تطهير عرقي يستهدف المكونات الأساسية لتلك المنطقة بالإضافة لاتهامهم بالتعامل مع قوات سوريا الديمقراطية التي تتقدم في أطراف منبج والرقة محققة انتصارات ضد تنظيم داعش.

دخلت حملة الاعتقالات التي بدأها داعش مستهدفة أكراد ريف حلب الشمالي أسبوعها الأول مخلفة أكثر 800 مدني معتقل ومقتل أكثر من 11 مدني وجرح ما لايقل عن 20 شخص في أكثر من عشرين قرية متوزعة بين مناطق الباب ومنبج.

الحملة التي بدأها التنظيم في السادس عشر من شهر حزيران الجاري مازالت مستمرة حيث استهدفت المكونات القاطنة على أرض مناطق الشهباء وخاصة الكرد بغية تغيير ديمغرافية المنطقة والذي ستفيد بعض المصالح الإقليمية في المنطقة. وتفيد المصادر من أهالي المنطقة أنه تم الافراج عن معظم المعتقلين من العرب وابقى التنظيم على المعتقلين من المكون الكردي فقط بحجة أنهم خلايا نائمة في المنطقة .

 

– اعتقل التنظيم في قرية قباسين شمال الباب ٧ كم يوم أمس 6 مدنيين عرف اسم كل من ( ١- فيصل شيخو ، ٢- حافظ غالب ٣- سفر شاكر ، ٤- مصطفى شاكر ٥- بكري شاكر ) .

 

– بينما اعتقل في قرية سور سنباط شمال مدينة الباب ١٢ شخص عرف منهم ( ١- حاج خالد محمد، ٢- نوري علي رمو ٤- خالد بوزان، ٥- جمال بوزان، ٦- عريف محمد حسن، ٧- محمد بوزان، ٨- يحيى بوزان، ٩- عزيز حمو، ) – واعتقل المواطن صلاح شيخو من قرية تل جرجي شمال الباب

 

– واعتقل كلاً من ١- أسعد مسلم ٢- كامل عثمان من قرية البرج التابعة لمنطقة الباب، – ناهيك عن اعتقالات في بلدة الكعيبة شمال مدينة الباب طالت كلاً من ( ١- زين علي ديمو ٢- أسعد عزالدين ديمو ٣- أحمد علي ديمو ٥- أحمد علي كورو ٦- حمو أنور ديمو ٧- ٨- شعبان ومحمد عزالدين ديمو ٩- ناصر ديمو ١٠- عزالدين ديمو ١١ – فراس مجيد ديمو ١٢ زين علي وجميعهم تم اعتقالهم في قرية كعيبة، )

 

– بالإضافة لاعتقال العشرات الأخرين في قريتي برج أسعد وقب الشيح والعريمة وكاوكلي وعرب ويران وقعر كلبين والغندورة ونعمان.

 

– كما قتل تنظيم داعش الإرهابي كلاً من ١- عبدو درويش ٢- نوح علي رمو من قرية سور سنباط ٣- وعز الدين ديمو من قرية كعيبة الذي كان قد جرح حين اشتباكه مع مقاتلي داعش لرفضه لاعتقال أمه منذ يومين ٤- محمد أمين بيش علو من قرية شاوا تحت التعذيب بالإضافة لاثنين آخرين لم نتمكن معرفة أسمائهم بعد.

بالإضافة إلى عمليات الاعتقال اعتقال والقتل فإن التنظيم يقوم بزج المعتقلين في أعمال حفر الخنادق ببلدة قباسين شمال الباب ٧ كم تخوفاً من تقدم قوات سوريا الديمقراطية في ريف الباب.

والجدير بالذكر بأن أكثر من 250 ألف مدني من كرد وعرب وتركمان وشركس يعيشون حالة من الخوف والذعر بسبب اقتيادهم إلى الخطوط الأمامية في الجبهات من قبل تنظيم داعش الإرهابي واستعمالهم كدروع بشرية فيما يخالف المواثيق الدولية والتي تعتبر من جرائم الحرب بالإضافة لقطع كافة أنواع الاتصالات عن أهالي تلك المناطق.

رابط التقرير السابق http://rumaf.net/?p=2706

 

 

شاهد أيضاً

عفرين بعد تعزيبه ل 12 يوما مرتزقة الجيش اللاوطني تسلمه الى تركيا

عفرين بعد تعزيبه ل 12 يوما مرتزقة الجيش اللاوطني تسلمه الى تركيا قام مرتزقة الجيش …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *