أخبار محلية

الشارع يغلي في السويداء والحكومة منفصلة عن الواقع

الشارع يغلي في السويداء والحكومة منفصلة عن الواقع .

دعا ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، للخروج بوفقة احتجاجية في مدينة السويداء، تعبيراً عن استياءهم من الأوضاع الاقتصادية المتدهورة، إضافة لدعوات أخرى للمقاطعة.

و دعوات أطلقها مواطنون في المحافظة، للخروج بوقفة في ساحة السير وسط مدينة السويداء، تحت عنوان “بدنا نعيش”، صباح غد الأربعاء 15/1/2020، الساعة التاسعة صباحاً، وذلك احتجاجاً على الأوضاع الاقتصادية والأمنية المتردية.

وأكدت الدعوات على التمسك بسلمية أي احتجاج، وهو حق مشروع في الدستور السوري لجميع المواطنين، وذلك نتيجة التدهور المستمر للأوضاع الاقتصادية وارتفاع الأسعار بشكل غير مسبوق، وما يقابلها من تصريحات منفصلة عن الواقع لمسؤولي الحكومة الذين يؤكدون أن الأوضاع جيدة.

أحد الشباب الذين دعوا للاحتجاج، قال أن عشرات المواطنين يؤيدون الفكرة، وسيشاركون فيها بعد أن باتت الأوضاع في حالة يرثى لها، مضيفاً “قد تكون المشاركة محدودة وقد نتعرض لمضايقات للعدول عنها، ولكن مطالبنا مشروعة ومحقة، فقط بدنا نعيش”.

وتم رصد دعوات أخرى لاقت تفاعلاً واسعاً، طالبت بحملة لمقاطعة شراء جميع المواد الغذائية، ما عدا الخبز في يوم السبت 18/1/2020، والالتزام بهذه الحملة لمدة أسبوع كامل، تعبيراً عن عجز المواطنين واستياءهم من الأوضاع المتردية.

يذكر أن تردي الحالة الاقتصادية، وغياب دور الحكومة في ضبط ارتفاع الأسعار وانهيار العملة السورية، وعجزها عن توفير الكثير من الاحتياجات الأساسية للسكان، جعل الشارع يبحث عن أي حلول توقف هذا التدهور المستمر، سواء بدعوات الاحتجاج أو المقاطعة، فهل تراها حلولاً مناسبة ؟!

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق