الرئيسية / أخبار محلية / التوتر يتواصل في المناطق المحتلة من شمال الرقة

التوتر يتواصل في المناطق المحتلة من شمال الرقة

التوتر يتواصل في المناطق المحتلة من شمال الرقة

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان توتراً متواصلاً يسود عموم مناطق احتلال القوات التركية والإرهابيين التابعين لها ممن يعرفون بـ “الجيش الوطني السوري” في منطقة شرق الفرات والريف الحلبي.

ويأتي التوتر على خلفية التفجير الذي استهدف أحد مقرات “أحرار الشرقية” في بلدة سلوك بريف الرقة الشمالي، والذي خلف قتلى في صفوف الإرهابيين وحلفائهم الأتراك.

حيث واصل إرهابيو مليشيا “أحرار الشرقية” مداهمته لمقرات ومواقع إرهابيي “الفرقة 20” بعد اتهامها بتسهيل مرور المفخخة التي انفجرت أمس، ووفقاً لمصادر فإن إرهابيي أحرار الشرقية استولت على معظم مقرات إرهابيي “الفرقة 20” في ريفي حلب الشمالي والشمالي الشرقي، بالإضافة لمداهمتها مقرات في بلدة سلوك.

وكان المرصد السوري أشار نشر يوم أمس، أن مدن وبلدات ريف حلب الخاضعة لإحتلال إرهابيي المليشيات التركية تشهد استنفارا أمنيا لإرهابيي تجمع “أحرار الشرقية” في كل من مدينة الباب وجرابلس والراعي وعفرين، في حين داهم إرهابيو التجمع مقرات إرهابيي “الفرقة 20”، هناك بسبب مقتل قيادي بارز بتفجير “سلوك”.

وأفادت مصادر موثوقة بأن إرهابيي “أحرار الشرقية” يتهمون إرهابيي “الفرقة 20” بتمرير سيارة مفخخة وأنها محملة بمواد تخص المليشيا حتى لا يتم تفتيشها على حواجز “أحرار الشرقية