المجتمعسياسة

بيان : مجلس إدارة مناطق الشهباء تدين وتستنكر بأشد العبارات مجزرة تل عران وتل حاصل.

روماف- rumaf

26-7-2016

 

بيان إلى الرأي العام

مجلس إدارة مناطق الشهباء

 

27-7-2013 يوم أسود يضاف إلى الأيام السوداء التي عاشها شعبنا الكردي عبر قرون من الزمن في هذا اليوم وبعد حصار خانق فرضهُ مرتزقة ” داعش” وجبهة النصرة وحركة أحرار الشام ولواء التوحيد وسبعة فصيلاً آخر بينهم كتائب آزادي ويوسف العظمة وصلاح الدين الأيوبي المدعومة من مسعود البرزاني  .

قام حوالي عشرة آلاف مرتزقة بالهجوم على قريتي تل عران وتل حاصل, فما كان من الأهالي إلا أن قاوموا قوى الشر الباغية بما توافرت لديهم من أسلحة خفيفة, فأبدوا مقاومة عظيمة شهد لها الأعداء قبل الأصدقاء.

راح ضحية هذه المجزرة أكثر من 40 شهيداً بالإضافة إلى مئات الأسرى والمفقودين.

إننا في مجلس إدارة مناطق الشهباء ندين ونستنكر بأشد العبارات هذه المجزرة التي ارتكبتها القوى الظلامية المعادية للثورة السورية, ونناشد المنظمات الإنسانية والدولية والمنظمات الحقوقية في العالم لتوثيق هذه الجريمة البشعة ومحاسبة داعمي ومرتكبي هذه المجزرة وعلى رأسهم رجب الطيب أردوغان ومسعود البرزاني الذين لم يكتفوا بدعم منفذي هذه المجزرة بل قاموا بتلميع صورة المجرمين ومنع المنظمات والهيئات الإنسانية من توثيق هذه الجريمة النكراء.

المجد والخلود لشهدائنا الأبرار

عاشت أخوة الشعوب.

مجلس إدارة مناطق الشهباء.

26-7-2016 

مناطق الشهب   

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق