الرئيسية / أخبار / “الجيش السوري” باقٍ في إدلب وهذا مافشلتم في تحقيقه

“الجيش السوري” باقٍ في إدلب وهذا مافشلتم في تحقيقه

موسكو لأنقرة: “الجيش السوري” باقٍ في إدلب وهذا مافشلتم في تحقيقه

قال السفير الروسي في تركيا اليوم، إنه ليس بمقدور أحد إبعاد “الجيش السوري” الذي يكسب الأرض الآن في إدلب، متسائلاً “ما هو الغرض من نقاط المراقبة التركية في حين أصبح الأتراك خلف الخطوط الأمامية؟

وتطرق السفير الروسي في تركيا، أليكسي ييرخوف، إلى قصف نقاط المراقبة التركية لـ “الجيش السوري” بوصفها “أهدافاً عسكرية”.

ونوه ييرخوف إلى أن أنقرة، لن تستطيع الفصل بين “المتطرفين والمعارضة المعتدلة” في #إدلب، واصفاً ذلك بـ “شبه المستحيل لأنهم يغيرون مواقفهم مقابل المال”، كما أنها لم تبعد المتطرفين ولا الأسلحة الثقيلة عن منطقة خفض التصعيد كما ولم تفتح الطريق M4-M5 أمام حركة المرور. وفق وكالة “سبوتنيك”.

وختاماً حذر السفير الروسي، #تركيا، بأن نقاطها ستكون أهدافاً إن لم تنسحب منها، مذكراً بالعقوبات التي فرضتها بلاده على أنقرة عقب الـ 24 نوفمبر/تشرين الثاني حين أسقطت مقاتلة تركية، قاذفة سوخوي 24 روسية كانت عائدة من غارة جوية، وتم اطلاق لنار على الطيار أثناء هبوطه بالمظلة فقتل وهو في الجو.

وردت #روسيا جينها بقطع كل العلاقات الاقتصادية مع تركيا وفرضت التأشيرات على دخول الأتراك إلى روسيا، وتراجعت الصادرات التركية لروسيا إلى 737 مليون دولار خلال عام 2016، وفق “بي بي سي

المصدر سبوتنيك

وكالة وجه الحق _14_2_2020_Rumaf