تاريخ

انخفاض حاد بسعر صرف الليرة التركية بسبب آثار كورونا اقتصادياً

انخفاض حاد بسعر صرف الليرة التركية بسبب آثار كورونا اقتصادياً

سجلت الليرة التركية، اليوم الجمعة، انخفاضاً حاداً أمام العملات الأجنبية، إذ بلغ سعر صرف كل دولار أمريكي واحد6.3321 ليرة تركية، وفق موقع Doviz المتخصص بنشر أسعار صرف العملات مقابل الليرة.

ويأتي انخفاض الليرة، بعد إجراءات حكومية احترازية عدّة، أثرت على قطاع الاقتصاد في تركيا، بينما أعلنت وزارة الصحة عن قوائم المشافي التركية المستعدة لاستقبال المشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا في عموم البلاد.

وأعلن المتحدث باسم #الرئاسة_التركية، #إبراهيم_كالن، عن تعطيل المدارس لمدة أسبوع والجامعات لمدة ثلاث أسابيع اعتباراً من تاريخ 16 آذار الجاري.

وشارك طلاب جامعات مقاطع مصورة تبين الازدحام الحاصل في كراجات الحافلات بعد سماعهم بقرار تعطيل الجامعات المؤقت.

من جانبه، أعلن وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجه، عن تسجيل ثاني إصابة بفيروس كورونا في البلاد مؤكداً أن الإصابة الثانية مرتبطة بالأولى.

وكان قد أعلنا كل من وزيري التجارة والسياحة في #تركيا عن حزمة إجراءات من بينها تعليق الرحلات السياحية حتى شهر نيسان المقبل، ومراقبة الشركات التجارية وغيرها.

من الجدير بالذكر، أن هذا التراجع في قيمة الليرة التركية، قد يؤكد صحة التحذيرات من حدوث تضخم في السوق التركية، مع استمرار توسع وانتشار فيروس كورونا، مما يعني أن الاقتصاد التركي لن يكون آمناً ومستقراً، وهو الذي يعاني من أزمة اقتصادية مع بداية العام الحالي، خاصة وأن علاقاتها في الآونة الأخيرة ليست بأحسن حال سواء مع الولايات المتحدة الأمريكية، أو دول الاتحاد الأوروبي، بسبب تدخلاتها الإقليمية أولاً، وعلاقتها السياسية والعسكرية مع روسيا ثانياً.

وكالات

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق