2018/06/23 - 12:57 م

تنظيم داعش ودرع الفرات بدعم تركي يدمرون القرى شمالي حلب

ريف حلب الشمالي -
بعد البدء بالمرحلة الثالثة لعمليات ما يسمى درع الفرات ضد تنظيم داعش في ريف حلب الشمالي – مناطق الشهباء – وخاصة ريف الباب منه وعمليات التسليم والاستلام ،

والذي يرافقه قصف ممنهج من قبل تنظيم داعش من جهة ودرع الفرات من جهة أخرى على القرى والبلدات القريبة من الحدود التركية في ريف حلب الشمالي ، وذلك بهدف أفراغها من سكانها ، وإحداث تغيير ديموغرافي في المنطقة ، حيث تعرضت يوم أمس كل من القرى ( الكعيبة ، البرج ، شيخ جراح ، قعر كلبين ، بليخة ، وتل جرجة ) إلى قصف عنيف من قبل المدفعية التركية والذي تسبب في تدمير عدد من المنازل وجرح عدد من المواطنين ، كما نزح الآلاف من الأهالي إلى المناطق المجاورة البعيدة عن الحدود .
وحسب ناشطين أن طرفي الصراع يتعمدون إطالة العمليات القتالية في هذه المنطقة لدوافع سياسية لإحتلال تركيا لريف حلب الشمالي بعد تدميرها حيث تحولت القرى الى ساحة صراع وهمي يخفي الهدف الأساسي من التركيز على هذه القرى والذي بدا واضحاً من خلال عدم سيطرة أي من الطرفين عليه بالرغم من إمكانية ذلك واكتفائهم بتبادل القصف .

كما ناشد الأهالي المنظمات الإنسانية ومنظمات الأمم المتحدة الى التدخل لوقف النزوح الجماعي و المجازر بحقهم.
كما يدين الأهالي بريف حلب صمت اغلب الأطراف تجاه الاحتلال التركي للأراضي السورية

صور استهداف المدفعية التركية والطيران الحربي لقرى ريف حلب الشمالي

 

28 أيلول 2016

تقرير أ.ع

4587

145 (1) 145 (2) 145 (3) 145 (4) 145 (5) 145 (6) 145 (7)