أخبار محلية

الجولاني يبتز تركيا ويستغل حاجتها بإدلب.. وروسيا تستخدم هذه الورقة كوسيلة ضغط على تركيا

الجولاني يبتز تركيا ويستغل حاجتها بإدلب.. وروسيا تستخدم هذه الورقة كوسيلة ضغط على تركيا

علق الباحث السوري، عباس شريفة، على استهداف القوات التركية في إدلب أثناء مهمة استطلاعية لتسيير دوريات في إطار اتفاق موسكو.

وقال شريفة لـ”عربي21″ إن “الاستهداف لا يزال غامضا، والأصابع توجه بالفعل لحراس الدين”.

ورأى شريفة أن “حراس الدين مع ضعفهم، من الصعب أن يقوموا بمثل هذه المغامرة، يمكن أن تتسبب بإنهائهم في الشمال السوري”.

واعتقد أن الاستهداف “قد يكون لعبة من الجولاني لبعث رسائل إلى تركيا بأن تحرير الشام لا تزال بحاجته لحماية أرتالها وآلياتها في المنطقة”.

وبين شريفة أن الخطاب الديني للمجموعات الجهادية في الشمال السوري، لا يعادي بشكل علني وواضح الجيش التركي.

وأوضح أن “خطاب تحرير الشام سياسي، وإن كان عضو مجلس الشورى في الهيئة أبو الفتح الفرغلي، الذي أفتى سابقاً بتكفير الجيش التركي”.

ولفت أن “حراس الدين”، “كانوا براغماتيين، والتزموا الصمت بشأن إصدار أي فتوى، ولم ينكروا التدخل التركي، ولكن رفضوا اتفاقيات إدلب”.

وذكر شريفة بأن “حراس الدين أصدرت بيانات عدة سابقاً بتنفيذ ضربات على أماكن تمركز الجيش التركي، وهذه دلالة

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق