تاريخ

ماحقيقة مقتل 14 من آكلي لحوم البشر بعد تناولهم مهندسا صينيا مصابا بكورونا .

مقتل 14 من آكلي لحوم البشر بعد تناولهم مهندسا صينيا مصابا بكورونا .

تناقل الإعلام خبرًا مفاده: أن لقي 14 شخصًا من قبيلة “كوراوي” من آكلي لحوم البشر ، مصرعهم بحادثة نادرة وغريبة، وذلك بعد أكلهم لمهندس صيني كان مصابًا بفيروس كورونا التاجي.
نشرت وسائل إعلام عربية وعالمية الخبر ولكنّ الحقيقة كانت مخالفة، فكيف لقبيلة آكلي لحوم البشر أن تطال مهندسًا صينيًا وتأكله؟!

بداية الخبر !
نشرت صحيفة “وورلد ديلي” البريطانية، أنّ 14 فردًا من قبيلة أكلي لحوم البشر الشهير “كورواي” في بابوا غينيا الجديدة،

توفوا نتيجة إصابتهم بـ فيروس كورونا بعدما اكتشفت السلطات أنهم ذبحو مهندسًا صينيًا كان مصابًا بالمرض.

وجاء في الصحيفة أيضًا:

أنّ المهندس الصيني “وو جينج” كان يعمل لدى شركة تعدين صينية مقرها شمال شرقي أستراليا،

مشيرةً إلى 87 فردًا من القبيلة المعزولة، والتي يزيد عدد أفرادها على 118 وتسكن في منطقة نائية من البلاد قد أصيبوا أيضًا بالفيروس.

كما ونقلت “وورلد ديلي” عن مصادر بالشرطة قولها:

إنّ “تلك الحادثة فسرت سبب اختفاء المهندس الصيني في المنطقة نهاية فبراير الماضي”.

أذ تمّ الإبلاغ عن فقدانه من قبل شركة “زيجن” للتعدين.

حقيقة القصة
كثيرًا ماتنتشر بعض الشائعات، أو الأخبار الملفقة عبر الوسائل الإعلامية المختلفة دون التدقيق في مصدر الخبر أو حقيقته أو حتى منطقيته.

نشرت عدة مواقع، عربية وأجنبية، بالأمس قصة تقول إن قبيلة من آكلة للحوم البشر أصيبت بفيرس (كوفيد 19) بعد تناولها رجلًا صينيًا.

القصة خرجت لأول مرة من موقع ” newsfizzle”، منذ أسبوع، وتحديدا في 20 مارس، وتحدث فيها عن قبيلة في غينيا الجديدة تدعى “كورواي”.

لقى فيها 14 فردًا مصرعهم وأصيب 87 آخرون بالفيروس، وذلك بعد قتلهم رجل صيني وتناول لحمه.

بعد ذلك، بيوم واحد، نشرها موقع ” world news daily report”، المتخصص في نشر القصص الكاذبة والساخرة، والذي اتخذ من جملة “الحقيقة لا تهم” شعارًا له.

وجاء في القصة أنّ الملازم من شرطة غينيا الجديدة، جميس مانينج، قال:

“إنّ إصابة القبيلة بالفيروس يرجع لاختفاء المهندس الصيني “وو جينج” البالغ من العمر 57 عامًا،

في منطقة تواجد القبيلة نهاية فبراير الماضي وذلك بعد 4 أيام من وصوله من الصين.

وبالتحقيق في مدى مصداقية القصة عبر موقع “fake news codex” اتضح أنها قصة لا تمت للواقع بصلة.

تم تداولها على أنها حقيقة في العديد من المواقع وسط انتشار أخبار فيروس كورونا وانتشاره حول العالم

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق