تاريخ

مرتزقة الجيش الوطني التابعة للاحتلال التركي في ناحيتي “راجو والمعبطلي تسرق موسم اللوز الأخضر أمام عيون أصحابها الكُرد

مرتزقة الجيش الوطني التابعة للاحتلال التركي في ناحيتي “راجو والمعبطلي تسرق موسم اللوز الأخضر أمام عيون أصحابها الكُرد

لا تتوانى الفصائل المسلحة السورية التابعة للاحتلال التركي ، عن سرقة كل ما يسنح لها سواء أكان ممتلكات عامة أو خاصة، في منطقة عفرين المحتلة .

وفي السياق، أفاد موقع “عفرين بوست بأن مسلحي الفصائل المسلحة السورية التابعة للاحتلال التركي في ناحيتي” راجو ومعبطلي يقومون بقطاف موسم “العقابية\اللوز الأخضر” من حقول السكان الأصليين الكُرد في مجموعة من قرى الناحيتين، وأمام أنظار أصحابها، دون أن يتمكنوا من ردع المسلحين اللصوص.

وأضاف أن عمليات سرقة الموسم تتم في في قرية “معملا” التابعة لراجو، وقرى (“عمرا” و”حبو” و”ساريا” و”شيتانا”) التابعة لناحية موباتا ، حيث يجري شحنها بالعربات العسكرية إلى أسواق عفرين وبيعها.

ويسعى مسلحو الفصائل المسلحة إلى خلق جو من الترهيب حول أنفسهم لدى السكان الأصليين الكُرد، عبر تنفيذ عمليات تعدّي جماعية عليهم، بغية منعهم من الرد على تجاوزاتهم وانتهاكاتهم المستمرة والمتنوعة بين سرقة وسلب ونهب واستيلاء وسلبطة واستحواذ مواد دون مقابل مالي.

المصدر .عفرين بوست

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق