أخبار محليةخبر عاجلسياسة

الاحتلال التركي يفض الاعتصامات بالقوة على الطريق (M-4) بريف إدلب

انتشرت قوات الاحتلال التركي، الاثنين، على الطريق الدولي” M4 ” عند بلدة النيرب بريف إدلب بعد فض الاعتصام الرافض للدوريات المشتركة الروسية _التركية، التي بدأت منذ نحو شهر.

وقالت مواقع إعلامية معارضة، “إن القوات التركية فضت اعتصاماً لعدد من الأشخاص مدعومين من قبل المسلحين الرافضين لتسير الدوريات المشتركة الروسية _التركية على الطريق الدولي M4 عند بلدة النيرب بريف إدلب الجنوبي الشرقي.”

وذكرت المواقع أن “عناصر القوات التركية أزالوا منذ ساعات فجر الاثنين خيام المعتصمين وانتشروا على الطريق الدولي، ما أدى إلى نشوب مواجهات بالأيدي بين المعتصمين والقوات التركية.”

وأشارت المواقع إلى أن “المعتصمين تراجعوا إلى “النقطة المركزية” في بلدة النيرب.”

من جانبها قالت “مصادر محلية”، إن المنطقة التي أزالت منها القوات التركية الخيام عند بلدة النيرب هي نقطة “زحف متقدمة” أحدثها المعتصمون، وتبعد عن مكان وصول الدورية الروسية أقل من 200 متر.

ولفتت “المصادر” إلى أن هناك تجمع آخر للمعتصمين على الطريق الدولي ” M4 ” قرب مدينة أريحا بريف إدلب الجنوبي.

وبدأ عدد من المعارضين “اعتصاماً” على طريق “M4” لمنع تسيير الدوريات الروسية المشتركة مع الجيش التركي، والتي نص عليها اتفاق موسكو في 5 آذار الماضي بين روسيا وتركيا، إلى جانب وقف إطلاق النار.

وكان من المقرر بحسب الاتفاق تسيير دوريات مشتركة بين الجيش الروسي والتركي على طريق “M4” بين قريتي الترنبة بريف إدلب الشرقي وعين حور جنوب غربي إدلب، منذ 15 من آذار الماضي.

يذكر أن وزارة الدفاع الروسية قالت إن المجموعات الإرهابية، تعمل على عرقلة الاتفاق واتخاذ المدنيين دروعاً بشرية، لمنع مرور الدوريات، وهي لا تتبع تركيا.

المصدر: وكالات

Rumaf – وجه الحق – 13-04-2020

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق