أخبار دولية

“هولندا” إصابة 28 لاجئ بفيروس كورونا بينهم سوريين

قالت صحيفة “داخبلاد فان هت نوردن” الهولندية، إن لاجئاً سوريا يبلغ من العمر 28 عاماً، استخدم اسم حمزة للتعريف عن نفسه، قال: “أنا خائف، لا يلتزم جميع المصابين (28) بغرفهم، ويمشي الجميع قرب بعضهم، ولا نستطيع أن نحمي أنفسنا، تم فحصي ولست مصاباً بالفيروس، لكني لا أتجرأ على الخروج من غرفتي”.

وأضافت الصحيفة أنه من المستحيل على طالبي اللجوء الـ 450، أن يلتزموا بالإجراءات المتبعة لمواجهة كورونا، حيث يتشارك كل 6 أشخاص حماماً ودورة مياه، ويتشارك كل 50 شخص مطبخاً.

وفي محاولة للهرب من الفيروس، قام العديد من طالبي اللجوء بالنوم على فراش في الهواء الطلق، وقال حمزة إن التهديد من قبل المدينة يتزايد، حيث جاء أشخاص إلى المركز ليلاً، وقاموا بالصراخ وهددوا بإحراق المركز، على مرأى من مديره.

وتم في هذه الأثناء نقل المصابين إلى مركز آخر في قرية زاوتكامب، وأضاف حمزة: “لا نستطيع المحافظة على المسافة المطلوبة، احتمال الإصابة بالفيروس كبيرة جداً إن كنت تشارك الحمام والمرحاض مع 6 أشخاص، والمطبخ مع 50”.

ويشعر اللاجئون في مركز لجوء مدينة سنيك الهولندية، بعدم الأمان، بسبب خوفهم الكبير من الإصابة بفيروس كورونا، مع وجود العديد من الإصابات في المركز، فضلاً عن ارتفاع التهديدات القادمة من المدينة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق