أخبار دولية

إسقاط طائرة أمريكية الصنع فوق مدينة بني وليد.. الثالثة في أقل من عام غرب ليبيا!

إسقاط طائرة أمريكية الصنع فوق مدينة بني وليد.. الثالثة في أقل من عام غرب ليبيا!

كشف مصدر استخباراتي في اتصال هاتفي مع موقع “الساعة 24” عن إسقاط طائرة مسيرة أمريكية الصنع من نوع “Predator براديتور” قبل يومين، في سماء مدينة بني وليد، دون معرفة تبعيتها أو المستفيد من عملياتها.

الجدير بالذكر أن الجيش الليبي تمكن خلال نهاية العام الماضي من إسقاط طائرتين من براديتور أمريكية الصنع، إحداهما تتبع وزارة الدفاع الإيطالية، والأخرى تتبع القوات الأمريكية “أفريكوم” فوق سماء مدينة ترهونة

كما أن قوات الأفريكوم أعلنت فقد طائرة أمريكية مسيرة تابعة للقيادة الأمريكية جنوب طرابلس كانت تقوم بعمليات روتينية في نوفمبر الماضي، تستهدف تقييم الوضع الأمني ومراقبة النشاطات المتطرفة حسب وصفها؛ مؤكدة أن هذه العمليات ضرورية لمكافحة النشاط الإرهابي في ليبيا، وتجري بالتنسيق الكامل مع المسؤولين الحكوميين، مع تأكيدهم أنهم بصدد التحقيق في الحادث للكشف عن مصير الطائرة المفقودة.

فيما أعلنت وزارة الدفاع الإيطالية في العام الماضي أن الطائرة “تحطمت على الأراضي الليبية أثناء قيامها بمهمة لدعم عملية البحر الآمن”، وتهدف هذه العملية إلى ضمان سلامة منصات النفط والصيادين قبالة ليبيا بحسب زعمها.

وقالت روما في نوفمبر الماضي إن هناك “تحقيقا جاريا لتحديد أسباب الواقعة”، مشيرة إلى أن “خطة الطيران كانت قد أُبلِغَت بشكل مسبق إلى السلطات الليبية”، ومن جهته قال المسماري “ما زلنا ننتظر (من السلطات الإيطالية) توضيحات بشأن أسباب تحليق هذه الطائرة بلا طيار فوق الأراضي الليبية.

المصدر..موقع الساعة24 الليبية

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق