أخبار محلية

توقيف عدد من المحجورين في المدينة الجامعية بدمشق لإثارتهم الفوضى ورمي الطعام

توقيف عدد من المحجورين في المدينة الجامعية بدمشق لإثارتهم الفوضى ورمي الطعام

اقدمت الجهات المختصة يوم الثلاثا على توقيف بعض المواطنين المحجورين في المدينة الجامعية بالمزة في دمشق جراء قيامهم باثارة الفوضى والشغب وقررت توقيفهم وتقديمهم الى القضاء في 30 ايار الجاري.
وقالت وزارة الداخلية على حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي بانه “في 20 الجاري أقدم بعض المواطنين المحجورين في المدينة الجامعية بمحلة المزة في دمشق على إثارة الفوضى والشغب ورمي الطعام المخصص لهم من شرفة البناء”.
وأضافت الوزارة انه “على الفور قام قسم شرطة المزة الشرقي في دمشق بالتحقيق مع هؤلاء الأشخاص تبين أن عددهم سبعة حيث اعترفوا بإقدامهم على إثارة الفوضى والشغب ورمي الطعام المخصص لهم من شرفة البناء بحجة أنه وصلوا إلى المركز بسيارة بيك آب مكشوفة “.
وتم تنظيم الضبط اللازم بحق المقبوض عليهم واتخاذ الإجراءات القانونية، واستلامهم بعد إنهائهم فترة الحجر الصحي.
وقررت النيابة العامة في دمشق توقيفهم وتقديمهم إلى القضاء صباح يوم السبت الموافق 30 الجاري .
وكانت صور رمي الطعام على مواقع التواصل الاجتماعي قد أثارت جدلا واسعا، وخلقت حالة من الاستهجان لهذه التصرفات، باعتبارها تتصل “برمي النعمة” ذات الحساسية العالية لدى السوريين.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق