أخبار محلية

مرتزقة الجيش الوطني يبيعون ممتلكات أهالي عفرين للمستوطنين

مرتزقة الجيش الوطني يبيعون ممتلكات أهالي عفرين للمستوطنين

قالت وكالات إعلام محلية أن مستوطن منحدر من إدلب أقدم على بيع ثلاث شقق سكنية عائدة للمواطن الكُردي “إسماعيل/متعهد بناء”، لمستوطنين منحدرين من ريف حماه، وذلك بمبلغ 600 دولار أمريكي لكل شقة سكنية.

وبحسب وكالات الإعلام، يقع المبنى الذي يضم الشق الثلاثة جنوب المنطقة الصناعية بحي الأشرفية في مركز مدينة عفرين، فيما ينحدر المتعهد الكُردي المُهجر “إسماعيل” من أهالي قرية “آشكان شرقي” التابعة لناحية جنديرس.

وفي السياق ذاته، أقدمت مجموعة مسلحة يتزعمها المدعو” نعيم” من ميليشيا “الجبهة الشامية” على بيع عدد من المحاضر العقارية الواقعة على طريق السرفيس بحي الأشرفية للمستوطنين، حيث عمدوا إلى بناء محال عليها وممارسة مهناً عديدة بينها (محلات كومجي، وبيع خبز التنور، وبيع المازوت والغاز).

وفي إطار أعمال اللصوصية التي يقوم بها المستوطنون، أقدم مستوطن على فك الجرانيت والأبواب وحجر التواليت، وبيعه في سوق المدينة من المنزل الذي استولى عليه والعائد للمواطن الكردي المهجر “رشيد فارس” من أهالي قرية معملا.

وتعد تلك الحوادث استكمالاً لعمليات السطو والاستيلاء المتواصلة منذ احتلال عفرين، إلى جانب منع المليشيات الإسلامية في معظم القرى، عودة الكثير من المواطنين إلى بيوتهم وأملاكهم بعد استيلائهم عليها، بحجة أنها باتت مقرات عسكرية للمليشيات الإسلامية، أو أن مستوطنين من ذوي المسلحين قد استقروا بها.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق