أخبار محلية

مقتل مسلح وإصابة مسلحين أخرين في مدينة الباب

 

قُتل مسلح وجُرح أثنين آخرين في الاشتباكات التي جرت فجر يوم الثلاثاء 14تموز، بين ما تُسمى الشرطة المدنية ومسلحين بالقرب من دوار الكف وسط مدينة الباب بريف حلب الشرقي.

وقال مصدر محلي لوكالتنا فضل عدم ذكر أسمه للضرورات الأمنية، أن ثلاثة مسلحين يتبعون للجيش الوطني حاولوا زرع عبوات لاصقة بإحدى سيارات المدنيين في شارع زمم.

وأضاف المصدر، أن الأهالي قاموا بإطلاق النار عليهم مما أدى إلى إصابة عنصرين من الجيش الوطني وهروب الثالث إلى خلف “جامع زمم” واختبائه على إحدى أسطح الأبنية المجاورة داخل إحدى خزانات المياه.

وتابع المصدر، أن الأهالي أبلغوا الشرطة المدنية، وبدورها قامت الشرطة المدنية بتطويق المكان والبدء بالبحث عن العنصر الهارب، واستمرار عمليات البحث على المسلح الهارب حتى الساعة 2:00 صباحاً مع تمشيط كافة المنطقة. وتمكنت الشرطة المدنية من العثور على المسلح الهارب داخل الخزان، حيث بادر المسلح بإطلاق النار على الشرطة المدنية لتقوم الأخيرة بالرد بوابل من الرصاص ليلقى المسلح الفار حتفه نتيجة إصابته بطلق ناري في الرأس.

وأشار المصدر، أن المسلحين الثلاثة يتبعون لفصيل من الجيش الوطني ويحملون هويات عسكرية، وعند مطالبة مصدرنا من أحد عناصر الشرطة المدنية كشف أسماء وهويات المسلحين قوبل طلبه بالرفض، بحجة دواعي أمنية وأن كشف الأسماء سيتسبب بمشاكل له، واكتفى بالقول بأن المسلحين هم تجار مخدرات معروفين بمدينة الباب ويحملون صفة عسكرية.

واختتم المصدر بالقول، أن نتيجة إطلاق النار المتبادل أُصيبت امرأة بطلق ناري في بطنها، ونُقلت للمشفى لتلقي العلاج.

وكالة وجه الحقRûmaf 14.7.2020

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق