أخبار محلية

معرض صور في الذكرى السادسة لمجزرة الشنكال في ريف حلب الشهباء

معرض صور في الذكرى السادسة لمجزرة الشنكال في ريف حلب الشهباء

أقام اتحاد الإيزيديين في ريف حلب الشهباء معرض صور بمناسبة الذكرى السادسة لمجزرة الشنكال ،وتخلل المعرض ،عرض فيلم وثائقي عن الجرائم التي ارتكبها تنظيم داعش بحق الإيزيديين الكرد .

ومن ثم ألقيت كلمة باللغتين العربية والكردية من قبل الإدارية في مجلس الشهباء “وفاء حسين ” وبالكردية من قبل العضوة في اتحاد الإيزيديين “أوريفان منان ”
وأهم ماجاء فيها :

“على مدى التاريخ تعرض الشعب الإيزيدي لحملات إبادة ، التي استمرت بحق الكرد الإيزيديين وب ٧٣ فرمان بدأوا بهجماتهم الدموية على مدينة سنجار والقرى المحيطة بها ، وقاموا بذبح الشيوخ والنساء والأطفال دون أن ترأف لهم طرفة عينٌ ، وكما دمروا المقدسات والمزارات الدينية وتهجير عشرات الآلاف من المدنيين ،وقاموا بأسر وبيع الآلاف من الإيزيديات ، اللواتي تعرضن لأشد أنواع التعذيب حتى تم حرقهن في الاقفاص الحديدية ،هؤلاء الذين يدّعون الإسلام ويجعلونها ستار لهم ولافعالهم قاموا باغتصاب وقتل الآلاف تحت اسم الله أكبر لتشويه سمعت الدين الاسلامي استهدفوا المرأة خوفا من إرادتها ووعيها وقوتها وخاصة بعد انكسار داعش في الرقة عاصمة الخلافة داعش وأيضاً في كوباني وعلى يد وحدات حماية المرأة ypj

وبعد القضاء على داعش ظهر أردوغان وفعل ما لم تفعله داعش ،هذا الديكتاتور الراعي الرسمي لداعش . قام بتطبيق سياسته القذرة على أرض السلام ،على أرض الزيتون عفرين ،والذي قتل وهجّر واغتصب وسرق الاثار التاريخية وتدميرها في عفرين ،واتبع سياسة التتريك ليس فقط في عفرين بل في المناطق المحتلة في شمال وشرق سوريا ،وقرى وبلدات الشهباء المحتلة “.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق