أخبار دولية

تحقيقات وتوقيفات متسارعة في انفجار لبنان تخوض سباقا مع دعاة التحقيق الدولي

تحقيقات وتوقيفات متسارعة في انفجار لبنان تخوض سباقا مع دعاة التحقيق الدولي

أوقف القضاء اللبناني أمس الجمعة مدير مرفأ بيروت ومديري الجمارك السابق والحالي وذلك على خلفية قضية الانفجار الضخم للمرفأ.
وقالت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام، أنه “جرى توقيف المدير العام السابق للجمارك شفيق مرعي، ومدير مرفأ بيروت حسن قريطم، على ذمة التحقيق، بناءً على إشارة القضاء المختص، في ملف انفجار مرفأ بيروت”.
وأضافت الوكالة أنه “بعد تحقيق دام أكثر من 5 ساعات، أعطى المحامي العام التمييزي القاضي غسان الخوري، الإشارة بتوقيف المدير العام للجمارك (الحالي) بدري ضاهر، وإبقائه رهن التحقيق”.
وارتفع عدد الموقوفين، على ذمة التحقيقات في قضية انفجار مرفأ بيروت، إلى 19 مسؤولاً وموظفاً، إذ أعلن القضاء العسكري، الخميس، توقيف 16 موظفاً في المرفأ.
من جهته، أعلن مصرف لبنان تجميد حسابات 7 موظفين بالمرفأ، بينهم قريطم، وضاهر، ومنع القضاء سفر عدد آخر من المسؤولين الحاليين والسابقين فيه، بينهم مرعي، وضاهر، وقريطم.
يشار الى ان هذه التحقيقات والتوقيفات المتسارعة، تأتي وسط تجاذب يشهده لبنان، بين دعاة التحقيق الدولي في الانفجار من قوى 14 آذار ورافضيه من قوى 8 آذار .

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق