أخبار دوليةالمجتمعخبر عاجل

فتاة تركية تثير العنصرية عبر الإشادة بالمغتصب موسى والاعتداءات العنصرية الأخيرة على العمال الكُرد

أثارت فتاة تركية موجة غضب كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي بعد أن نشرت مقطع فيديو يحمل مضمون عنصري، تشيد فيها بمغتصب الفتاة الكردية “إيباك أر” التي انتحرت بعد أن اعتدى عليها الرقيب موسى أورهان في باتمان، والهجمات العنصرية على العمال الكُرد في ولايتي سكاريا وأفيون.

وبعد انتشار الفيديو على وسائل التواصل الاجتماعي، تم نشر منشورات على تويتر تطالب باعتقال هذه الفتاة على مقطع الفيديو الذي يحتوي على محتوى عنصري تحرض فيه على التمييز العنصري، مرفقة بوسم :

# RacistKadınTutuklansın

إشادة الفتاة التركية بالرقيب موسى أورهان الذي اغتصب الفتاة الكردية إيباك أر في باتمان، والتي أنهت حياتها بالانتحار، وبالهجمات العنصرية على عمال البندق في سكاريا وعمال البناء في أفيون، التي قُتل فيها شخص واحد وأصيب شخصان بجروح خطيرة نتيجة الاعتداء، أثار موجة غضب كبيرة في كافة الأوساط الاجتماعية.

اقرأ أيضاً: تعرض 16 عامل كردي من ولاية ماردين لاعتداء من قبل عنصريين أتراك في ولاية سكاريا

وتفاعل العديد من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي ضد الخطاب العنصري والكلمات النابية للفتاة التي ترقص على أنغام الموسيقى العنصرية، وقالت في المقطع المصور “رقيبنا اغتصبها، ساكاريا وأفيون اعتدت عليهم”. وبعد انتشار الفيديو على وسائل التواصل الاجتماعي، تم نشر منشورات على تويتر تحمل وسم
#RacistKadınTutuklansın

اقرأ أيضاً : قتيل وجريحين في هجوم على العمال الكُرد في ولاية آفيون قره حصار

 

ترجمة : وكالة روماف عن صحيفة aktifhaber التركية

Rumaf – وجه الحق -15-09-2020

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق