أخبار محلية

”تحرير الشام” تستعد لإجراء تغييرات كبيرة في هيكلها العسكري

صرّح مكتب العلاقات الإعلامية التابع لهيئة “تحرير الشام” صباح اليوم السبت 26 أيلول/ سبتمبر، أن الهيئة تستعد لإجراء تغييرات كبيرة في هيكلها العسكري.

وأوضح التصريح أن التغييرات الجديدة سوف تشمل استحداث ألوية عسكرية جديدة على مبدأ الجيوش النظامية.

وذكر أن عدد الألوية في الهيكلة العسكرية الجديدة سيكون اثنا عشر لواءً، حيث تعد هذه التغييرات الأولى من نوعها منذ تشكيل هيئة “تحرير الشام”.

ولفت المكتب في تصريحه، أن هذا الإجراء جاء بعد عدة مراحل سبقت اتخاذ هذا القرار، تمثلت المراحل بتطوير وترتيب الأقسام العسكرية، مع إضافة مجموعات من القوات الخاصة داخل كل لواء.

وأشار إلى أن التغييرات الجديدة جاءت بهدف تطوير المنظومة العسكرية حتى تتناسب مع متطلبات المرحلة الراهنة وظروفها.

ووفقاً للتصريح، فإن كل لواء من الألوية سيكون له قوام متكامل من العتاد والعدة والعناصر إلى جانب إجراء دورات تدريبية متكاملة في مختلف الاختصاصات العسكرية.

ونوه المكتب إلى أن عملية تشكيل الهيكلية العسكرية الجديدة سوف تجري بإشراف ومشاركة كافة الفصائل العاملة في المنطقة من أجل مواجهة أي عمل عسكري تشنه قوات الجيش السوري على المناطق شمال غرب سوريا.

يُشار إلى أن هيئة “تحرير الشام” قد بدأت في الآونة الأخيرة بمحاولة الاندماج شيئاً فشيئاً مع فصائل المعارضة المصنفة على أنها “معتدلة”.

كما عملت في الفترة الماضية على إجراء العديد من التغييرات في هيكلها العسكري وسياستها الداخلية، وذلك بهدف إزاحة وصف “التطــرف والإرهــاب” الذي لازمها منذ تشكيلها.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق