أخبار دوليةسياسة

سيرغي لافروف: “تركيا ليست حليفاً استراتيجياً لنا في المنطقة”

 

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف “لم نصنّف تركيا قط على أنها حليفتنا الاستراتيجية، بل لدينا شراكة وثيقة جداً. وقال إن “الشراكة المعنية لها طبيعة استراتيجية في العديد من المجالات”.

شارك وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في بث إذاعي مشترك مع وسائل إعلام روسية كبيرة صباح يوم الأربعاء، وأجاب على سؤال حول طبيعة العلاقات بين روسيا وتركيا.

وفي البرنامج الذي نظمته إذاعة كومسومولسكايا برافدا، طُرح على الوزير لافروف أسئلة عديدة من قِبل مدير البث في الإذاعة فلاديمير سونغوريكين، ورئيسة تحرير قناة روسيا اليوم، مارغريتا سيمونيان، ومدير إذاعة “غوفوريت موسكو” ، رومان بابيان.

وسُئل لافروف حول الحرب بين أذربيجان وأرمينيا : “خلال السنوات الأخيرة التقينا مع تركيا في كثير من الأماكن في المنطقة، ومن ناحية أخرى، صرّحنا أن تركيا هي حليف استراتيجي لنا، كيف يمكن أن يكون هذا؟ ما هو موقع تركيا بالنسبة لنا؟

أجاب لافروف على هذا السؤال قائلاً: “تركيا بالنسبة لنا شريك”، وتابع على النحو التالي: “إن روسيا لم تقل أبداً أن تركيا حليف استراتيجي، (تركيا) بالنسبة لنا مجرد شريك”.
وأضاف: “نحن نعمل معاً في سوريا ونحاول حل الأزمة السورية، وفي نفس الوقت تحاول تركيا حماية مصالحها في المنطقة خارج حدودها “.
كما ذكر لافروف أن روسيا تتعاون بشكل واسع مع تركيا في ليبيا، وشدد أيضاً على الحاجة إلى السعي لتحقيق المصالحة في ليبيا.

وأوضح لافروف أن روسيا تسعى لإقناع تركيا بأن الحل العسكري الذي تدعو إليه تركيا لمشكلة كاراباخ غير ممكن.
وبحسب ما نقلته وكالة سبوتنيك عن لافروف قوله “نحن نختلف مع هذا الرأي الذي عبّرت عنه تركيا، وهذا ما قاله الرئيس (الأذربيجاني) علييف عدة مرات، وهذا ليس سراً. وأضاف “لا يمكننا أن نتفق مع التصريحات بأن هناك حل عسكري للمشكلة المعنية أو أن الحل العسكري مقبول”.

وأشار لافروف إلى أن نظيره التركي مولود تشاووش أوغلو التقى به عدة مرات بخصوص كاراباخ وأن الجانب الروسي حافظ على اتصالاته مع أنقرة على مختلف المستويات.

ترجمة وكالة روماف عن قناة oda-tv التركية

Rumaf – وجه الحق -15-10-2020

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق