أخبار محلية

“قسد” تحبط هجوماً آخر للفصائل المسلحة وتستهدف نقاطاً للجيش التركي في ريف عين عيسى

عاود الجيش التركي مدعوماً من فصائل ما يُسمى بالجيش الوطني مساء اليوم الأربعاء على شنّ هجوم على ريف عين عيسى، وتصدّت له قوّات سوريا الديمقراطية وأحبطته

وقالت وكالة هاوار أنّ الجيش التركي وفصائل من الجيش الوطني شنّوا مساء اليوم هجوماً على قرية “فاطسة” بريف عين عيسى الشرقي، وتصدّت قوات سوريا الديمقراطية للهجوم وأحبطته، فيما تمكّنت قسد من تدمير وإحراق إحدى مقرّات الجيش التركي القريبة من مناطق الاشتباكات.

كما تعرض قرية الجرن بريف كري سبي ” تل أبيض ” الى قصف صاروخيّ مكثّف
تتعرّض قرية الجرن بريف كري سبي الغربي من قبل جيش التركي والفصائل الموالية لها ، وتسبب القصف بإلحاق أضرار بعدد من منازل المدنيين دون ورود معلومات عن خسائر بشرية في صفوف المدنيين من أهالي القرية حتى الآن.

فيما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن قوات سوريا الديمقراطية استهدفت بقذائف صاروخية القاعدة التركية في قرية “كومازدا” بريف عين عيسى شمالي الرقة، وذلك رداً على القصف البري الذي نفذته القوات التركية على صوامع “شركراك”، وذلك بعد أن انسحبت القوات التركية منها خلال الساعات الفائتة.

وفي سياق ذلك، أخبر قادة من “قسد” الجانب الروسي بضرورة إيقاف هجمات الفصائل الموالية لتركيا على منطقة عين عيسى، وطالبوهم بمغادرة عين عيسى في حال عجزهم عن ذلك وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق