أخبار محليةتاريخ

صواريخ تستهدف تجمعات لصهاريج النفط في قرية الكوسا بجرابلس

قُتل 7 مدنيين وأصيب 20 آخرون نتيجة انفجارات هزت قرية “الكوسا” بمنطقة جرابلس الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة الموالية لتركيا بريف حلب الشمالي مساء يوم الجمعة 23 تشرين الأول.

وقالت مصادر إعلامية محلية، أن الانفجارات ناتجة بحسب أنباء أولية، وشبه مؤكدة عن قصف مصدره بارجة روسية متمركزة قبالة قاعدة حميميم العسكرية الروسية على الساحل السوري.

وأضافت المصادر ، إنَّ الانفجارين ضربا سوق المازوت في قرية الكوسا، ضمن منطقة التي تُعتبر تجمعاً لصهاريج “الفيول”، ما أدى لاحتراق عدد من الصهاريج.

وأشارت المصادر ، إلى أن نتيجة الضربة الصاروخية احترقت سيارات تحمل مادة الفيول، وسط أنباء عن وجود المزيد من الضحايا داخل السيارات التي طالتها الحرائق.

الجدير بالذكر أن صفحات تابعة للمسلحين التابعين للجيش الوطني عممت تعميماً بضرورة إخلاء منطقة ترحين بريف الباب، والتي تعد أيضاً تجمعاً ثانياً لصهاريج المحروقات خوفاً من استهداف قد يطالها.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق