أخبار دولية

مجلس النواب الأميركي يرفض اتجاه بعض الدول إعادة العلاقات الدبلوماسية مع سوريا

وجه رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب الأمريكي إليوت إنجل رسالة إلى وزير الخارجية مايك بومبيو، يطالبه فيها بمضاعفة جهود الحزبين في معارضة محاولات بعض الدول لتجديد العلاقات الدبلوماسية مع الحكومة السورية.

وأعرب أنجل في رسالته عن قلقه العميق من أن “دولاً مختلفة قد اتخذت خطوات لتجديد العلاقات الدبلوماسية مع الرئيس بشار الأسد “، بحسب وكالة “رويترز”.

وقال انجل “نحث وزارة الخارجية على الاستمرار في التوضيح لحلفائنا وشركائنا أن الولايات المتحدة تعارض أي جهود لتجديد العلاقات الدبلوماسية مع السلطات السورية أو تمديد الاعتراف الدبلوماسي الرسمي بها”.

وأضاف: “مجلس النواب استخدم القانون التشريعي لتحديد المعايير السلوكية التي يجب على الرئيس السوري تلبيتها من جديد للانضمام إلى المجتمع الدولي”.

وكانت وسائل إعلام أميركية وسورية قد كشفت خلال الأسابيع الماضية عن محادثات سرية جرت بين الحكومتين الأميركية والسورية بشأن أشخاص أميركيين فُقدوا على الأراضي السورية.

وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو قد أكد في وقت سابق أن الولايات المتحدة لن تغير سياستها اتجاه سوريا.

Rumaf – وجه الحق -28-10-2020

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق