أخبار محلية

جبهة الإنقاذ الوطني في سوريا تعيّن ممثلاً لها في اسرائيل

أعلنت “جبهة الإنقاذ الوطني في سوريا” المعارضة، التي يرأسها فهد المصري، عن تعيين ممثل لها في اسرائيل .

وقال فهد المصري، في بيان نشره موقع “جسر برس”، إن “جبهة الإنقاذ الوطني في سوريا” عينت الدكتور ناتان حصوة ممثلا رسمياً لجبهة الإنقاذ الوطني في اسرائيل”.

وتهدف “الجبهة” من خطوتها بحسب ما ذكرت إلى “فتح قنوات التواصل مع الحكومة الإسرائيلية، والكنيست والأحزاب، والقوى السياسية، ومنظمات المجتمع المدني، ووسائل الإعلام، للتعريف بمشروعها السياسي”، لبناء ما أسمته “السلام والتعاون”، بين “سوريا الجديدة” واسرائيل”، وفق تعبيرها.

وهذا نص البيان كما ورد من المصدر:

“تعلن جبهة الإنقاذ الوطني في سوريا، عن اعتماد السيد الدكتور ناتان حصوة، كممثل رسمي لها لدى دولة إسرائيل، وذلك للأهداف التالية:

*فتح قنوات التواصل المباشر مع الحكومة الاسرائيلية، والكنيست والأحزاب، والقوى السياسية، ومنظمات المجتمع المدني، ووسائل الإعلام، للتعريف بمشروعنا السياسي، لبناء السلام والتعاون، بين سورية الجديدة و دولة إسرائيل

* تنسيق المساعدات الاغاثية والانسانية والطبية الإسرائيلية للشعب السوري

*التمهيد للسلام والتطبيع السوري – الإسرائيلي

*بناء جسر للتواصل بين سورية و اليهود والموحدين الدروز والعلويين السوريين، في دولة إسرائيل، لتعزيز أواصر العلاقات الاجتماعية والأسرية، و الدفاع عن جذورهم الحضارية في سورية، والعمل على استعادة وحماية ورعاية ممتلكاتهم، وإرثهم الحضاري.

* دعم ومساندة مشاركة السوريين في اسرائيل، من يهود وموحدين دروز وعلويين، وفي الشتات، للمشاركة في بناء مستقبل سورية

* فتح أفق للاتصال والتعاون مع الشركات الإسرائيلية، للإسهام والمشاركة في مشاريع اقتصادية واستراتيجية، وفي عملية إعادة البناء بعد رحيل الرئيس السوري بشار الأسد”.

وافتخر بيان “الجبهة” بتعيين حصوة ممثلا لها بالقول: “الدكتور ناتان حصوة يكون بهذا القرار، أول سوري في تاريخ سوريا واسرائيل والمنطقة، يهدم الحواجز”.

وكان رئيس هيئة أركان جيش الإسرائيلي السابق “غادي ايزنكوت” أقر مطلع العام الفائت في حديث لصحيفة “صانداي تايمز” أن “اسرائيل” زودت مجموعات معارضة بأسلحة للدفاع عن النفس”.

وأثار فهد المصري الجدل مؤخراً، بعدما أعلن أحد الصحفيين الاسرائيليين ، أن المصري سيكون رئيس سوريا القادم، بتغريدة له على “تويتر”، الأمر الذي أشعل موجة من السخرية ليطلق على المصري لقب”رئيس جمهورية التغريد”.

يذكر أن فهد المصري، ومجموعة من المعارضين السوريين زاروا اسرائيل أكثر من مرة، كما يقوم بشكل دوري بالترويج لكيان الاحتلال.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق