أخبار محلية

لأول مرة في سوريا، استئصال نصف كرة مخية لطفل في السادسة من عمره

أجرى فريق طبي يرأسه الدكتور الأخصائي في الجراحة العصبية طرفة بغدادي في مشفى دمشق، استئصال نصف كرة مخية لطفل يبلغ من العمر 6 سنوات يعاني من تبعات ما يسمى التهاب دماغ راسموسن”.

وفي بيان نشرته وزارة الصحة عبر صفحة مكتبها الإعلامي عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أضافت “النتيجة بعد العمل الجراحي أن الطفل تخلص من نوبات الصرع التي لم تكن تتركه على مدار الساعة وهو قادر الآن على المشي والكلام”.

وأوضحت الوزارة أن العمل الجراحي تضمن قطع كل الإكليل المشع عبر القرون الصدغية والقفوية والجدارية وقطع الجسم الثفني كاملاً من داخل البطين الجانبي واستئصال كل البنى الصدغية الأنسية وفصل الفص القفوي والجبهي واستئصال القشر الموافق لفص الجزيرة بصورة تامة مع الحفاظ على النوى القاعدية سليمة من أي أذى.

content image

يذكر وأن، التهاب دماغ راسموسن عبارة عن التهاب مناعي ذاتي يصيب نصف كرة مخية واحد ويؤدي بالمريض إلى الصرع المعند وتراجع الملكات العقلية إضافة إلى الشلل الشقي المقابل واضطرابات في النطق واللغة في حال حدوثه في نصف الكرة المسيطر، ونمط الصرع المرافق من النمط المعند على كل التشكيلات الدوائية المضادة للصرع والمتاحة كي يصل الطفل في النهاية إلى حركات تشنجية متكررة في نصف الجسم لا تتوقف، عندها فقط وفي هذه الحالات النادرة يستطب إلغاء عمل نصف المخ.

Rumaf – وجه الحق -22-11-2020

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق