أخبار دوليةخبر عاجلمنوعات

وفاة أسطورة كرة القدم « دييغو أرماندو مارادونا» عن عمر ناهز 60 عاماً

صُدم عشاق كرة القدم حول العالم اليوم الأربعاء 25 تشرين الثاني، بنبأ وفاة أسطورة الكرة العالمية، الأرجنتيني «دييغو أرماندو مارادونا»، عن عمر ناهز الـ60 عاماً، إثر إصابته بسكتة قلبية.

ونُقل مارادونا إلى المستشفى قبل 3 أسابيع لإجراء فحوصات طبية، وذلك بحسب ما أفاد طبيبه الخاص مع التأكيد بأن حالته ليست خطيرة، سرعان ما توالت الأنباء حول معاناته من فقر دم حاد، وحاجته لتنقية جسده، نتيجة أخذه أدوية وشربه الكحول.

أيام قليلة ليعلن بعدها طبيبه الخاص ليوبولدو لوكي، أن الأخير سيبقى في المستشفى لأيام عديدة بعد عملية جراحية خضع لها في الرابع من نوفمبر، في الدماغ بسبب ورم دموي.

اليوم الأربعاء، أعلن وكيله الخاص وصديقه «ماتياس مورلا» وفاة الأسطورة الأرجنتينية في منزله عن عمر ناهز 60 عاماً، وقالت وسائل إعلام محلية في الأرجنتين، إن مارادونا تعرض لأزمة قلبية في منزله.

ويعتبر مارادونا رمزاً وطنياً للبلاد، ما دفع الرئاسة الأرجنتينية لإعلان الحداد العام في البلاد لمدة 3 أيام بعد وفاته.

تاريخه مع المرض:

تعرض عام 2000 لنوبة قلبية بعد جرعة زائدة من المخدرات في مدينة بونتا ديل إستي، خضع بعدها لعلاج طويل في كوبا، وفي عام 2004، وصل وزنه أكثر من 100 كلغ، ما عرّضه لنوبة قلبية أخرى، لكنه نجا، ثم خضع لعملية جراحية في المعدة سمحت له بإنقاص وزنه 50 كلغ.

وفي 2007 أسفر تعاطيه المفرط للكحول عن نقله إلى المستشفى، سرعان ما خرج من هذه الأزمة الصحية، ليعاود تدريب عدد من أندية العالم.

النجم الراحل، الذي يُعتبر أحد أعظم لاعبي كرة القدم في كل العصور، ساعد الأرجنتين على الفوز بكأس العالم عام 1986، ولعب كرة القدم في أندية بوكا جونيورز ونابولي وبرشلونة وغيرها، وكان يعشقه الملايين لمهاراته الرائعة.

المصدر : وكالات

Rumaf – وجه الحق -25-11-2020

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق