أخبار محليةالمجتمع

الممثل السوري “جهاد سعد” يثير ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي عقب تأييده فكرة “المساكنة”

قال الممثل السوري جهاد سعد، إنه جرّب لمدة 12 سنة المساكنة قبل الزواج، وإنه لن يمنع ابنته من ذلك في حال رغبتها.

سعد وخلال مقابلة مع الإعلامية رابعة الزيات في برنامج “شو القصة”، على تلفزيون “لنا”، قال إنه وبعد طلاقه من زوجته، جرّب المساكنة مع امرأة أخرى لمدة 12 سنة كاملة.

وتابع بأن ابنته، التي ستتزوج قريبا في فرنسا، بإمكانها عيش فترة مساكنة قبل الزواج، مشيرا إلى أنه لن يحضر حفل زفافها؛ لعدم استخراجه تأشيرة.

والمساكنة بين الجنسين تعني أن يعيش رجل وامرأة كزوجين، لكن دون وجود أي عقد شرعي أو مدني بينهما.

وبرر جهاد سعد تأييده للمساكنة بالقول إن الزواج ليس فقط عقد بين طرفين، وإنما حياة كاملة بين اثنين وبين الله.

وأثارت تصريحات جهاد سعد سخطاً واسعاً في مواقع التواصل الاجتماعي، إذ قال مغردون إن الممثل السوري يروج للانسلاخ عن القيم الإسلامية والعربية بشكل علني.

وأوضح ناشطون أن جهاد سعد لم ينكر انسلاخه عن قيم الإسلام والعروبة، كما أنه ألمح إلى عدم اعتناقه أي ديانة، بالقول إنه “تأثر بكل الأديان السماوية، وتأثر بالبوذية، والهندوسية، وحضارات الشرق القديم، وديانات بابل، وآشور، والديانات الفرعونية”.

وأضاف جهاد سعد أيضاً قائلاً: “لا أفضل الإنسان الذي يمارس الكثير من الطقوس الدينية، ويبتعد عن جوهر الإيمان، فالصلاة صلة مع الحق، والطقوس في القلب، وأنا أنتمي إلى دين، وديني هو ديانة الإنسان، الموجودة داخل كل شخص”.

في حين دافع ناشطون عن الممثل السوري، قائلين إن التشنيع على المساكنة، وترك زواج القاصرات، وكثرة الطلاق في المجتمعات العربية، هو تناقض مقلق.

المصدر: وكالات

Rumaf – وجه الحق -04-01-2021

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق