الرئيسية » تاريخ » هل تسمعون صرخة النساء في عفرين ؟؟

هل تسمعون صرخة النساء في عفرين ؟؟

هل تسمعون صرخة النساء في عفرين ؟؟؟

هذا هو الشعار الذي رددته نساء اقليم عفرين في ناحية شيروا اليوم .
وأصدر اليوم مؤتمر ستار بيانا ً إلى الرأي العام وذلك من خلال الحملة التي أطلقها “انتفضوا من أجل نساء عفرين ”
وذلك في قرية خريبكة بناحية شيروا.

حيث قُرأ البيان بثلاث لغات وهي اللغة الكردية وقُرأ من قبل عضوة مؤتمر ستار “هيفي

سليمان” واللغة العربية قُرأ من قبل الإدارية في اتحاد المرأة في مقاطعة الشهباء “رحاب جبو ”
واللغة الإنكليزية من قبل الرئيسة المشتركة للجنة الإشراف والمتابعة “ناريمان الحسين ”

وجاء في نص البيان ::

“ﻛﻤﺎ ﻧﻌﻠﻢ ﺃﻥ ﻋﻔﺮﻳﻦ ﺍﻟﺘﻲ ﺍﺣﺘﻀﻨﺖ ﻣﻨﺬ ﺑﺪﺍﻳﺔ ﺍﻷﺯﻣﺔ ﺍﻟﺴﻮﺭﻳﺔ ﻛﺎﻓﺔ ﺍﻟﻤﻜﻮﻧﺎﺕ ﻭﺃﺻﺒﺤﺖ ﻣﻼﺫﺍً ﺁﻣﻨﺎً ﻟﻠﺠﻤﻴﻊ، ﺗﻌﺮﺿﺖ ﻟﻬﺠﻮﻡ ﺍﻟﻤﺤﺘﻞ ﺍﻟﺘﺮﻛﻲ ﻭﻗﺼﻔﻪ ﺍﻟﻬﻤﺠﻲ، ﺣﻴﺚ ﺧﺮﺝ ﺍﻵﻻﻑ ﻣﻦ ﺃﻫﺎﻟﻴﻨﺎ ﻓﻲ ﻋﻔﺮﻳﻦ ﻗﺴﺮﺍً ﺑﺘﺎﺭﻳﺦ 18/3/2018 ، ﻓﻘﺪ ﺃﻗﺪﻡ ﺟﻴﺶ ﺍﺣﺘﻼﻝ ﺍﻟﺘﺮﻛﻲ ﻋﻠﻰ ﺍﺳﺘﻬﺪﺍﻑ ﺍﻟﺒﻨﻰ ﺍﻟﺘﺤﺘﻴﺔ ﻭﺍﻟﻤﻮﺍﻗﻊ ﺍﻷﺛﺮﻳﺔ ﻭﺍﻟﻤﺰﺍﺭﺍﺕ ﺍﻟﺪﻳﻨﻴﺔ ﻭﺃﻣﺎﻛﻦ ﺍﻟﻌﺒﺎﺩﺓ ﺣﺘﻰ ﺍﻟﻘﺒﻮﺭ ﻛﺎﻧﺖ ﺍﻳﻀﺎً ﻓﻲ ﻣﺮﻣﻰ ﻧﻴﺮﺍﻥ ﺍﻻﺣﺘﻼﻝ ﺍﻟﺘﺮﻛﻲ ﻭﻣﺮﺗﺰﻗﺘﻪ ﺍﻟﻔﺎﺷﻴﻴﻦ ﺑﺸﻜﻞ ﻣﺒﺎﺷﺮ ﻭﻣﻘﺼﻮﺩ ﺑﻐﻴﺔ ﺗﻬﺠﻴﺮ ﺃﻫﺎﻟﻲ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﺟﻤﻴﻌﻬﻢ .
ﻣﺎ ﺯﺍﻝ ﺍﻻﺣﺘﻼﻝ ﺍﻟﺘﺮﻛﻲ ﻣﺴﺘﻤﺮ ﺑﺎﺭﺗﻜﺎﺏ ﺍﻧﺘﻬﺎﻛﺎﺕ ﺑﺤﻖ ﺍﻷﻫﺎﻟﻲ ﺇﻟﻰ ﺟﺎﻧﺐ ﻋﻤﻠﻴﺎﺕ ﺍﻟﺴﺮﻗﺔ المستمرة ،يقومون ﺑﺎﺧﺘﻄﺎﻑ ﺃﻫﺎﻟﻲ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﻭﺍﺑﺘﺰﺍﺯ ﺃﻫﺎﻟﻴﻬﻢ ﻣﻘﺎﺑﻞ ﻓﺪﻳﺔ ﻣﺎﻟﻴﺔ ﻣﺜﻠﻤﺎ ﻓﻌﻠﻮ ﺳﺎﺑﻘﺎً ﺑﻘﺮﻯ ﺍﻟﺸﻬﺒﺎﺀ ﺍﻟﻤﺤﺘﻠﺔ ﻣﻦ ﻗﺒﻠﻪ، ﻓﻘﺪ ﺃﺟﺒﺮﺕ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﻌﺎﺋﻼﺕ ﺍﻟﻌﻔﺮﻳﻨﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻋﺎﺩﺕ ﺇﻟﻰ ﻋﻔﺮﻳﻦ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺮﺣﻴﻞ ﻣﺮﺓ ﺃﺧﺮﻯ ﺗﺤﺖ ﺗﻬﺪﻳﺪ ﺍﻟﺴﻼﺡ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﺍﻟﻤﺤﺘﻞ ﺍﻟﺘﺮﻛﻲ ﻭﻣﺮﺗﺰﻗﺘﻪ ﻋﻠﻤﺎً ﺃﻥ ﻣﻨﺎﺯﻟﻬﻢ ﺗﻌﺮﺿﺖ ﻟﻠﺴﺮﻗﺔ ﻭﺍﻟﺤﺮﻕ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﺍﻟﻤﺠﻤﻮﻋﺎﺕ ﺍﻟﻤﺮﺗﺰﻗﺔ ﺍﻟﻤﺘﻮﺍﺟﺪﺓ ﻫﻨﺎﻙ، ﻓﻲ ﺣﻴﻦ ﻳﻤﻨﻊ ﺍﻻﺣﺘﻼﻝ ﺍﻟﺘﺮﻛﻲ ﻣﻐﺎﺩﺭﺓ ﺃﻫﺎﻟﻲ ﺍﻟﻐﻮﻃﺔ ﻣﻦ ﻣﻘﺎﻃﻌﺔ ﻋﻔﺮﻳﻦ ﺑﻘﺼﺪ ﺍﻟﻌﻮﺩﺓ ﺇﻟﻰ ﻣﻨﺎﻃﻘﻬﻢ ﻓﻲ ﺭﻳﻒ ﺩﻣﺸﻖ، ﺑﻌﺪ ﺗﻬﺠﻴﺮﻫﻢ ﻣﻨﻬﺎ ﻓﻲ ﺻﻔﻘﺔ ﻋﻔﺮﻳﻦ ﺭﻏﺒﺔً ﻣﻦ ﺗﺮﻛﻴﺎ ﻓﻲ ﺃﺣﺪﺍﺙ ﺍﻟﺘﻐﻴﻴﺮ ﺍﻟﺪﻳﻤﻐﺮﺍﻓﻲ ﻭﺗﻬﺠﻴﺮ ﺃﻫﻠﻬﺎ ﺍﻷﺻﻠﻴﻴﻦ .”
ﻓﻜﺎﻧﺖ ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ ﻫﻢ ﺃﻛﺜﺮ ﺗﻀﺮﺭﺍً ﻣﻦ ﻫﺬﻩ ﺍﻻﻧﺘﻬﺎﻛﺎﺕ ﺣﻴﺚ ﻳﻘﻮﻣﻮﻥ ﺍﻻﻋﺘﺪﺍﺀ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ، ﻭﺍﻏﺘﺼﺎﺑﻬﺎ ﻭﺧﻄﻔﻬﺎ ﻭﺍﻟﺘﻌﺪﻱ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺭﻏﻢ ﻋﺪﻡ ﺍﻟﻘﺪﺭﺓ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻮﺻﻮﻝ ﺇﻟﻰ ﻋﺪﺩ ﻛﺒﻴﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ ﻓﻲ ﺍﻟﺪﺍﺧﻞ ﺑﺴﺒﺐ ﺍﻟﻀﻐﻂ، ﺃﻻ ﺃﻧﻪ ﺗﻢ ﺗﺴﺠﻴﻞ ﺍﻟﻜﺜﻴﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﺎﻻﺕ ﻣﻨﻬﺎ 154 ﺣﺎﻟﺔ ﻣﻦ ﻗﺘﻞ، ﺟﺮﺣﻰ، ﺍﻏﺘﺼﺎﺏ، ﺧﻄﻒ ﻣﻦ 20 ﻛﺎﻧﻮﻥ ﺍﻟﺜﺎﻧﻲ، ﺣﺘﻰ ﺃﻭﺳﺎﻁ ﺷﻬﺮ ﻧﻴﺴﺎﻥ ﺍﻟﻤﻨﺼﺮﻡ 99 ﺍﻣﺮﺃﺓ ﺗﻌﺮﺿﻦ ﻟﻺﺻﺎﺑﺔ ﺍﺛﻨﺎﺀ ﺍﻟﻬﺠﻤﺎﺕ، ﻭ 28 ﺍﻣﺮﺃﺓ ﺍﺳﺘﺸﻬﺪﻧﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻬﺠﻤﺎﺕ، ﻭﺇﺧﺼﺎﺋﻴﺔ ﺑﻌﺪ ﺍﺣﺘﻼﻝ ﻋﻔﺮﻳﻦ ﻫﻲ 5 ﺣﺎﻻﺕ ﺍﻏﺘﺼﺎﺏ، 12 ﺧﻄﻒ، ﻭﺍﻣﺮﺃﺓ ﻗﺘﻠﺖ، ﻭﻫﺬﺍ ﺑﻌﺪ ﺗﻮﺛﻴﻖ ﺍﻟﻤﻨﻈﻤﺎﺕ ﺍﻟﻨﺴﺎﺋﻴﺔ ﻓﻲ ﺷﻤﺎﻝ ﺳﻮﺭﻳﺎ ﻭﻋﻔﺮﻳﻦ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺤﺎﻻﺕ، ﻭﻛﻤﺎ ﺃﻥ ﺍﻟﺤﺎﻟﺔ ﺍﻟﻨﺰﻭﺡ ﺗﺤﺘﻮﻱ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻜﺜﻴﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﺼﻌﻮﺑﺎﺕ ﻭﺍﻟﻤﻌﺎﻧﺎﺓ ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﺔ ﻟﻠﻤﺮﺃﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﻮﺍﺣﻲ ﺍﻟﻨﻔﺴﻴﺔ، ﻭﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩﻳﺔ، ﻭﺍﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ .

ونحن ﻛﻨﺴﺎﺀ ﻣﺘﻀﺮﺭﺍﺕ ﻣﻦ ﻧﺘﺎﺋﺞ ﻫﺬﻩ ﺍﻻﺣﺘﻼﻝ، ﻧﻄﺎﻟﺐ ﺍﻷﻣﻢ ﺍﻟﻤﺘﺤﺪﺓ ﺑﺎﻟﺘﺪﺧﻞ ﺍﻟﺴﺮﻳﻌﺔ ﻟﻺﺧﺮﺍﺝ ﺍﻟﻤﺤﺘﻞ ﺍﻟﺘﺮﻛﻲ ﻣﻦ ﺃﺭﺍﺿﻴﻨﺎ، ﻭﺍﻳﻀﺎَ ﻧﻄﺎﻟﺐ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﻤﻨﻈﻤﺎﺕ ﺍﻟﻨﺴﺎﺋﻴﺔ ﻭﺍﻟﻤﻨﻈﻤﺎﺕ ﺣﻘﻮﻕ ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ ﺑﺎﻟﺪﻓﺎﻉ ﻋﻦ ﺣﻘﻮﻕ ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ ﻭﺍﻟﻀﻐﻂ ﻋﻠﻰ ﺣﻜﻮﻣﺘﻬﻢ ﻭﺍﻟﺠﻬﺎﺕ ﺍﻟﻤﻌﻨﻴﺔ ﻹﻳﻘﺎﻑ ﺍﻻﻧﺘﻬﺎﻛﺎﺕ ﺑﺤﻖ ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ ﻭﺍﻷﻃﻔﺎﻝ ﻓﻲ ﻋﻔﺮﻳﻦ .”
ﻧﻨﺎﺷﺪ ﻣﺤﻜﻤﺔ ﺍﻟﺠﻨﺎﻳﺎﺕ ﺍﻟﺪﻭﻟﻴﺔ ﺑﺘﺸﻜﻴﻞ ﻟﺠﺎﻥ ﻟﺘﻘﺼﻲ ﺍﻟﺤﻘﺎﺋﻖ ﻭﺗﻮﺛﻴﻖ ﺟﺮﺍﺋﻢ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ ﺍﻟﺘﺮﻛﻴﺔ ﺑﺤﻖ ﺍﻟﺸﻌﺐ ﻭﺍﻟﻨﺴﺎﺀ ﻓﻲ ﻋﻔﺮﻳﻦ، ﻧﻨﺎﺷﺪ ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﺎﻟﻢ ﺑﺄﻥ ﻻ ﻳﺘﻮﻗﻔﻦ ﻋﻦ ﻣﻄﺎﻟﺒﺔ ﺑﺤﻖ ﺷﻌﺒﻨﺎ ﻭﺍﻟﻨﺴﺎﺀ ﻭﺍﺑﺪﺍﺀ ﻣﻮﻗﻒ ﺿﺪ ﺍﻻﺣﺘﻼﻝ ﺍﻟﺘﺮﻛﻲ ﻓﻲ ﻛﻞ ﻣﻜﺎﻥ، ﻭﻛﻤﺎ ﻧﻨﺎﺷﺪ ﺍﻟﻌﺎﻟﻢ ﻭﺍﻟﺸﺨﺼﻴﺎﺕ ﺍﻟﻤﺆﺛﺮﺓ ﻭﺍﻟﺤﻘﻮﻗﻴﻴﻦ ﺑﺎﻟﻮﻗﻮﻑ ﻣﻊ ﺷﻌﺒﻨﺎ ﻭﻧﺴﺎﺋﻨﺎ ﻓﻲ ﺷﻤﺎﻝ ﺳﻮﺭﻳﺎ ﻭﺍﻟﺪﻓﺎﻉ ﻋﻦ ﺣﻘﻮﻗﻬﻢ، ﻭﺍﻟﻮﻗﻮﻑ ﺿﺪ ﺩﻛﺘﺎﺗﻮﺭﻳﺔ ﺍﺭﺩﻭﻏﺎﻥ ﻭﺣﻜﻮﻣﺘﻪ، ﻭﻧﺆﻛﺪ ﺑﺄﻧﻨﺎ ﺳﻨﺴﺘﻤﺮ ﻓﻲ ﻧﻀﺎﻟﻨﺎ ﺿﺪ ﺍﻻﺣﺘﻼﻝ ﻭﺳﻨﺤﺮﺭ ﻋﻔﺮﻳﻦ ﻓﻨﺤﻦ ﺃﺻﺤﺎﺏ ﺍﻷﺭﺽ ﻭﻋﻔﺮﻳﻦ ﺳﺘﻜﻮﻥ ﻷﻫﺎﻟﻬﺎ ﺑﺠﻬﻮﺩ ﺍﻟﺠميع

موقعنا على صفحات التواصل الإجتماعي موقع الوكالة http://rumaf.net/

انستغرام
https://www.instagram.com/p/Bjzf28UnEYS/

تويتر https://twitter.com/9889Nadosh?s=09

تلغرام https://t.me/shahbaaa

غوغل https://plus.google.com/107290233593207958010

وجه الحق ٩-٦-٢٠١٨ rümaf

تحرير ندى عدنان IMG-20180609-WA0006IMG-20180609-WA0005

شاهد أيضاً

حركة الثقافة والفن تقيم أول فعالياتها الفنية في مخيم برخدان ::

حركة الثقافة والفن تقيم أول فعالياتها الفنية في مخيم برخدان :: بدأت اليوم أولى فعاليات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *