أخبار محلية

عائلة مصاب حرب في جبلة تواجه الشتاء تحت خيمة متداعية

تداولت صفحات إخبارية على الفيسبوك، صوراً لمنزل عائلة مصاب حرب من الجيش السوري في مدينة جبلة، في ظروف معيشية سيئة.

وتبيّن الصور أن المنزل عبارة عن خيمة موضوعة ضمن هيكل بناءٍ قديم بلا سقف في منطقة الزهيرات، بالإضافة إلى أن محتوى الخيمة يظهر الفقر الشديد والحالة المعيشية السيئة.

يقطن في المنزل الخيمة محمود أمين، والد الجريح محمد والراحل غدير، وهو مقاتل في الجيش السوري، حيث تتربع صورة غدير في صدر الخيمة.

وشهد المنشور تفاعلاً واسعاً من قبل سوريون كثر تقدموا بمبادرات متنوعة لمساعدة العائلة.

يُشار إلى أن ظاهرة إغاثة مصابي الحرب وعائلاتهم أصبحت ظاهرة شائعة على مواقع التواصل الاجتماعي، وهي غالباً ما تؤدي إلى تفاعل اجتماعي واسع يؤدي إلى تقديم المساعدة للحالات المعروضة.

Rumaf – وجه الحق -23-02-2021

 

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى