أخبار محلية

العثور على وزير في “حكومة الإنقاذ” مقتولاً غرب حلب

  
  
عثر الدفاع المدني  في ريف حلب الغربي، على جثة تعود لوزير التعليم العالي في “حكومة الإنقاذ”، الدكتور “فايز الخليف”  بعد اختطافه قبل أيام في إدلب.
وذكر الدفاع المدني أن فرقه انتشلت جثة رجل مقتول بعيار ناري في الرأس، مضيفاً أن الجثة كانت مدفونة بأرض زراعية بين قريتي “التوامة” و”معارة الأتارب” غرب حلب.

و أفادت مصادر محلية  بأن الجثة تعود لـ “فايز الخليف”، وزير التعليم في حكومة “الإنقاذ”، موضحاً أن “الخليف” اختطف يوم السبت الماضي.
وينحدر  “الخليف” من قرية “الرصافة” في ريف إدلب الشرقي، وكان قد شغل منصب وزير الزراعة في حكومة “الإنقاذ”، في أول دورة لها، كما يعتبر أحد أعضاء الهيئة التدريسية في جامعة إدلب.
وسمي “الخليف” وزيراً للتعليم العالي والبحث العلمي في حكومة “الإنقاذ”، في الخامس من شهر تموز / يوليو عام 2020، خلفاً لـ “حسن جبران”. وقد نشر ما يسمى مجلس الوزراء في حكومة الإنقاذ بيان تعزية بالخليف دون توجيه تهمة لأي جهة وتوعد بملاحقة الجناة وتقديم هم إلى القضاء .
ومؤخراً كثرت عمليات القتل والخطف، سواء بحق المدنيين أو العسكريين في المناطق الخاضعة لسيطرة “هيئة تحرير الشام”، في إدلب وريف حلب الغربي.
والأسبوع الماضي قُتل عنصرين من حركة “أحرار الشام”، التابعة لـ “الجبهة الوطنية للتحرير”، إثر إطلاق النار عليهما من قبل مجهولين في مدينة دارة عزة بريف حلب الغربي.
وسبق ذلك بأيام، اختطاف الشاب “عبد القادر محمد الحلو” من مدينة دارة عزة، من قبل مجهولين، ثم قتله وحرق جثته، ورميها على الطريق الواصل بين بلدتي “الدانا” و “ترمانين”.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى