الرئيسية » أخبار » إبداع العفرينيات في تزيين الشالات الكردية ::

إبداع العفرينيات في تزيين الشالات الكردية ::

إبداع العفرينيات في تزيين الشالات الكردية ::

الشال أو المنديل الكردي من التراث والفلكور الكردي الذي يرتديه الشبان والشابات الكرد في مختلف مناطق روج آفا وتتسم هذه المناديل بنعومة ملمسها وألوانها الزاهية .

وفي ظل الظروف الراهنة تحاول العفرينيات النازحات في مخيم برخدان قدر الإمكان إعالة أنفسهن وذلك من خلال تزيين هذه الإيشاربات والمناديل الكردية بالخرز الملون ليعطي للمنديل جمالا باهرا وهناك الكثير من النساء العفرينيات أبدعن بهذه الصنعة التي غدت مصدر رزقهن ضمن الظروف المآساوية التي يعانين منها في مخيمات النزوح .

وأثناء جولة كاميرا روماف في مخيم برخدان التقينا بعدة نازحات عفرينيات يعملن بهذه الصنعة وحدثتنا السيدة “جيهان عن عملها قائلة :” أعمل بهذه الصنعة ليرتديها الشبان والشابات وهم مسرورين جدا بذلك ، ونمضي بهذه الصنعة يومنا ونحضر أطفالنا معنا إلى الحديقة بينما نحن نعمل يلعب الأطفال هنا و الجيران والأصدقاء يأتون معنا وجميعنا نعمل سوية هنا وبإذن الله سنعود لعفرينتنا عن قريب “.

وحدثتنا سيدة أخرى تدعى “سوليا ” بأنها تتخذ من هذه الصنعة مصدر رزق لها ولتلبي بها حاجة أطفالها وبالرغم من ظروفها المآساوية إلا أنها تراعي ظروف زبائنها النازحين بتخفيض سعر الشال لهم .

السيدة “شيرين ” حدثتنا بأن أسعار الشالات المزينة تختلف عن العادية لما فيها من تعب وإرهاق فهي تبتاع الشالات بسعر الجملة ومن ثم تقوم بتزيينها وبيعها للزبائن .

وكما شرحت لنا سيدة أخرى عن هذه الشالات قائلة : “هذه الشالات تسمى بشالات الخرز وهي صنعة معروفة في عفرين ،و تركنا خلفنا الكثير منها في عفرين أثناء نزوحنا ،عفرين دائما في مخيلتنا وسنعود لعفرين بشبابنا وشيابنا ولن ننسى وطننا وأرضنا عفرين ،فعفرين هي عفرينتنا وهي ثقافتنا وهي أرض أجدادنا وأجداد أجدادنا .
عفرين لا تغادر مخيلتنا حتى في المنام ، نعم نحن الآن في مخيم برخدان ولكن أرواحنا في عفرين وبإذن الله سنعود إلى عفرينتنا الجميلة فقد قدمنا دمائنا من أجل عفرين وسنقدم المزيد ولن نندم ونحن ما زلنا على وعدنا .

تصوير نارين مرشد -آية الحسين

https://youtu.be/jj0GR6VRcXU


شاهد أيضاً

مسلحو داعش ينكفئون إلى ضفاف نهر الفرات.. ومتزعموه يهددون “قسد

مسلحو داعش ينكفئون إلى ضفاف نهر الفرات.. ومتزعموه يهددون “قسد”! يتصدى آخر مسلحي تنظيم داعش، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *