الرئيسية / أخبار / نساء الشهباء يطالبن بخروج المحتل التركي من الأراضي السورية

نساء الشهباء يطالبن بخروج المحتل التركي من الأراضي السورية

نساء الشهباء يطالبن بخروج المحتل التركي من الأراضي السورية

طالبت اليوم نساء الشهباء من خلال بيان أصدره اتحاد المرأة الحرة للشهباء اليوم في ناحية أحرص في تمام الساعة الحادية عشر صباحا ً بخروج المحتل التركي من الأراضي السورية .
وقُرأ البيان من قبل الإدارية في اتحاد المرأة الحرة للشهباء “رحاب جبو ” وجاء في نص البيان :
” بيان إلى الرأي العام
منذ عام ٢٠١٦ والدولة التركية الفاشية تمارس الهجمات والإعتداءات على قرى و مناطق الشهباء حيث سعت تركيا من خلال عملياتها الفاشية استهداف وإحتلال مناطق وقرى الشهباء مثل جرابلس وإعزاز والباب وغيرها من أراضي الشهباء وقيامها بالممارسات اللا إنسانية من قتل وخطف بحق النساء والشيوخ والأطفال وتهجير وتغيير ديمغرافية المنطقة ونهب ثرواتها وإتباع سياسة التتريك منتهكة بذلك معايير حقوق الإنسان و لم تكتفي بذلك بل استهدفت مدينة السلام مقاطعة عفرين الذي لجأت إليها كافة مكونات الشعب السوري هربا من التنظيمات الأرهابية داعش وأ
إخواتها المرتزقة الذي كانت تدعمها تركيا فهاجمت مقاطعة عفرين بحجة محاربة الإرهاب وهي من قامت بدعم الإرهاب وهي من تقوم بقتل وتشريد الأهالي ولم تقتصر أطماع أردوغان بإحتلال عفرين بل شملت أطماعها شمال وشرق الفرات من خلال إطلاق تهديداتها الأخيرة التي قامت بها وذلك لعرقلة قوات سوريا الديمقراطية في القضاء على تنظيم داعش الإرهابي وخلط الأوراق من جديد لعرقلة مشروع الأمة الديمقراطية الذي أسس بفكر وفلسفة القائد الأممي القائد عبد الله آوجلان فالعزلة المفروضة منذ بداية الأزمة السورية وإنطلاق ثورة شمال سوريا ماهي إلاحلقة من سلسلة المؤامرات على شعوب شرق الأوسط عامة والنيل من إرادتهم.

فإحتلال الشهباء ومدينة السلام عفرين وإرتكاب المجازر بحق الأهالي ماهو إلا استمرارية للمؤامرة الدولية على مشروع الأمة الديمقراطية والذي بات هو الحل لجميع الصراعات في سوريا
وإننا في اتحاد المرأة الحرة للشهباء وبكافة المكونات نندد بجميع المؤامرات بحق الشعب وبحق القائد آبو .
والعزلة ستتحطم بإرادة المرأة الحرة وبإرادة الشعوب المؤمنة بالفكر الديمقراطي وبعدالته وسنصعد من مقاومتنا وفعاليتنا ونشاطاتنا حتى تحطيم نظام إيمرالي.

ونحن نساء مقاطعة الشهباء ندين وبشدة التهديدات والإنتهاكات التركية الفاشية ونطالب المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان القيام بالضغط على الدولة التركية لإطلاق سراح القائد وجميع المعتقلين السياسيين وإخراج تركيا من الشمال السوري

الحرية للقائد عبدالله أوجلان
الحرية لجميع المعتقليين السياسيين
عاشت المرأة الحرة
عاشت سوريا حرة ديمقراطية تعددية لامركزية” .

وكالة وجه الحق ١٦-١-٢٠١٩ rûmaf