الرئيسية / أخبار / بنس رداً على تصريحات ميركل:انسحاب قواتنا من سوريا تغييرٌ في التكتيك وليس في المهمة و سنحافظ على وجودنا في المنطقة

بنس رداً على تصريحات ميركل:انسحاب قواتنا من سوريا تغييرٌ في التكتيك وليس في المهمة و سنحافظ على وجودنا في المنطقة

بنس رداً على تصريحات ميركل:انسحاب قواتنا من سوريا تغييرٌ في التكتيك وليس في المهمة و سنحافظ على وجودنا في المنطقة

قال نائب الرئيس الأمريكي، مايك بنس، أن انسحاب القوات الأمريكية من سوريا يشكل “تغييرا في التكتيك وليس في المهمة” هناك، وذلك خلال كلمة له في مؤتمر ميونخ للأمن، السبت.
وأشار بنس: “ستحافظ الولايات المتحدة الأمريكية على وجودها القوي في المنطقة، ونحن ندرك أن استعادة أراضي الخلافة لن يكون كافيا”.
وتابع نائب الرئيس الأمريكي قائلا: “وبينما ندخل هذه المرحلة الجديدة، سنواصل العمل مع جميع حلفائنا لاصطياد فلول تنظيم داعش أينما كان وفي كل وقت سيرفعون به رأسهم القذر”.
وجاءت تصريحات بنس بعد دقائق قليلة من كلمة المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل التي تساءلت عن احتمالية أن يعزز الانسحاب الأمريكي من سوريا قوة التأثير الروسي والإيراني على الأرض.
وقالت ميركل في هذا الصدد: “هل ستكون فكرة سحب القوات الأمريكية من سوريا بشكل فوري الآن، جيدة؟ أم أنها ستعزز قوة روسيا وإيران للتأثير على الوضع هناك؟ هذا أمر يجب أن نناقشه أيضا”.
وفي سياق منفصل، دعا بنس حلفاء أمريكا الأوروبيين للانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران، التي وصفها بـ”الدولة الرائدة في رعاية الإرهاب”، وذلك في نفس المؤتمر.
وقال نائب الرئيس الأمريكي: “الجمهورية الإسلامية الإيرانية الدولة الرائدة في رعاية الإرهاب في العالم، لقد دعموا وكلاء وميليشيات مثل حزب الله وحماس، وصدروا الصواريخ وغذوا الصراع في سوريا واليمن، وشنوا هجمات إرهابية على الأراضي الأوروبية، وأيدوا دمار دولة إسرائيل بشكل علني”.
وتابع بنس موجها حديثه للقادة الأوروبيين: “حان الوقت ليكف شركاؤنا الأوروبيون عن تقويض العقوبات الأمريكية المفروضة على هذا النظام الثوري القاتل، حان الوقت ليقف شركاؤنا الأوروبيون بصفنا وصف الشعب الإيراني”.
وطالب نائب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الدول الأوروبية بالانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني والانضمام لواشنطن بفرض الضغط الاقتصادي والسياسي اللازم على طهران، من أجل منح الشعب الإيراني وشعوب المنطقة والعالم، السلام والأمن والحرية التي يستحقون.
المصدر:CNN

وكالة وجه الحق ١٦-٢-٢٠١٩ rûmaf