الرئيسية / أخبار / المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا : الكُرد جزء من العمليّة السياسيّة في سوريا

المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا : الكُرد جزء من العمليّة السياسيّة في سوريا

المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا : الكُرد جزء من العمليّة السياسيّة في سوريا

أكّد بيدرسون في أول حضور له بمجلس الأمن الدولي بعد تولّيه منصبه “أنّ الكُرد في سوريا جزء من العمليّة السياسيّة في البلاد” موضّحاً بأنّه التقى بممثلين عن كُرد سوريا

وأوضح بيدرسون في تصريحاته قائلاً “أنّ أولوياته هي بناء الثقة بين الحكومة السورية والمعارضة”، وتطرّق إلى “إمكانيّة الحاجة لتشكيل (منتدى دولي مشترك) للمساعدة في حلّ المشاكل في سوريا تحت قيادة السوريين”.
وقال بيدرسون “أنّه أجرى لقاءات مع الحكومة السورية والمعارضة، ومع الفاعلين الدوليين وعلى رأسهم تركيا، وروسيا وإيران”، مشيراً”.

كما أكد المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا غير بيدرسن أن أهم أولوياته تتمثل في الانخراط مع الحكومة السورية والمعارضة من أجل تسوية الأزمة في البلاد.

وذكر المبعوث الأممي أنه سيزور دمشق من جديد بعد عدة أسابيع لإجراء مفاوضات مع الحكومة السورية.

وقال: “من الواضح الآن أن هناك حاجة لمجموعة من التفاهمات لضمان الاتفاق بين الحكومة والمعارضة على المبادئ الأساسية للإشراف على عمل اللجنة الدستورية“.

وحدد بيدرسن أهداف رئيسية، هي: حوار مستدام مع الأطراف السورية من أجل تهيئة أجواء آمنة وحيادية وهادئة، وعمل محدد لمعالجة قضية المحتجزين والمخطوفين والمفقودين، والتعامل مع ممثلي المجتمع المدني، وإطلاق عمل لجنة دستورية متوازنة وشاملة ذات مصداقية بأسرع ما يمكن، وإقامة الحوار بين الأطراف الدولية